اخبار اليمن الان

عاجل.. اشتباكات عنيفة بعد هجوم الاصلاح على إدارة أمن جبل حبشي والأسباب خطيرة

تعز – نافذة اليمن – خاص

اندلعت قبل قليل، اشتباكات عنيفة، في محافظة تعز، عقب عملية التفاف قامت بها مليشيات حزب الإصلاح، على إدارة امن مديرية جبل حبشي، على خلفية منع الاخير عمليات تهريب أسلحة ومواد مخدرة لقيادات عسكرية موالية للإخوان.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح خاص، لنافذة اليمن، بان مليشيات الإخوان التابعة للشرطة العسكرية بقيادة القيادي الموالي لحزب الاصلاح المدعو محمد سالم الخولاني، تجمعت في وادي حنا قبل ساعات من الان، وبدات الهجوم على إدارة امن مديرية جبل حبشي بقيادة توفيق الوقار الذي كان سبب في عرقلة عمليات التهريب المشبوهة في مفرق جبل حبشي.

واضافت المصادر ان توفيق الوقار كان قد استعد هو الاخر وحشد قواته الأمنية للتصدي للحشود التي حشدها قائد الشرطة العسكرية الخولاني الموالي لحزب الإصلاح.

واكدت المصادر ان مواجهات عنيفة تدور في هذه الأثناء بين قوات الأمن بقيادة توفيق الوقار، وبين مليشيات حزب الإصلاح، في محيط مبنى إدارة الامن بمديرية جبل حبشي.

إقرأ للمزيد: سجائر مهربة وحشيش مخدر.. آخر فضيحة لحزب الإصلاح وتمثيلية اغتيال الخولاني

هجوم مليشيات الإصلاح على أمن المديرية يؤكد ما نشره نافذة اليمن، مساء امس الجمعة، بشأن نشوب اشتباكات عنيفة بين عناصر الشرطة العسكرية وبين أفراد النقطة الامنية بعد ان رفض الاخير عبور شاحنة تحمل سجائر مهربة وكميات كبيرة من الحشيش المخدر، فيما ابتكر الإصلاح مسرحية محاولة اغتيال قائد الشرطة العسكرية الخولاني لتغطية فضيحة الشاحنة التي تم ادخالها إلى تعز بقوة السلاح.

توفيق الوقار هو الاخر يحظى بشعبية كبيرة وحب أهالي مديرية جبل حبشي، بسبب مواقفه البطولية التي سطرها اثناء مقارعة مليشيات الحوثي كان الوقار احد القيادات التي شاركت في تطهير المنطقة من المتمردين.. كما ان الوقار لم يخضع او يمتثل لتوجيهات حزب الاصلاح، ورفض تمرير مخططات الاخوان الهادفة إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة وفتح خطوط تهريب بينهم وبين الحوثيين.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى