اخبار اليمن الان

الحوثيون يلوحون برفع أسعار المشتقات النفطية

اليمن نت _ متابعة خاصة

لوَّحت جماعة الحوثي، اليوم الاثنين، برفع أسعار المشتقات النفطية، بسبب احتجاز التحالف للسفن، ما تسبب بغرامة كبيرة نتيجة تأخر التفريغ، “يتحملها المواطن”، بحسب الجماعة.

وقالت شركة النفط اليمنية التابعة للحوثيين، إن الغرامات الناجمة عن تأخير التحالف لسفن نفطية من الدخول إلى ميناء الحديدة بلغت 101 مليون دولار خلال الفترة من 2019 حتى يوليو 2020، منها 70 مليون دولار خلال العام الجاري.

وقال عمار الأضرعي، المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية التابعة للحوثيين، في مؤتمر صحفي، أن غرامات التأخير (الدامرج) التي تتحملها سفن الوقود بسبب الاحتجاز هي غرامات تضاف إلى تكلفة بيع المشتقات النفطية ويتحملها المواطن، ما حرم المواطنين من الاستفادة من انخفاض أسعار المشتقات النفطية.

وحذر الأضرعي من كارثة إنسانية وشيكة قد تحل باليمنيين خلال الأيام المقبلة في حال استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية، الأمر الذي سيؤدي إلى توقف القطاعات الخدمية، خاصة القطاع الصحي ما يعرض حياة آلاف المرضى للموت. محملاً الأمم المتحدة مسؤولية ما ستؤول إليه الأمور.

ومنذ حوالي شهرين، تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين أزمة كبيرة في المشتقات النفطية، وارتفع سعر الـ20 لتر من مادة البنزين في بعض المناطق إلى أكثر من 20 ألف ريال.

ودائماً يتهم الحوثيون التحالف العربي بقيادة السعودية باحتجاز سفن محملة بالنفط والمواد الغذائية، ومنعها من الدخول إلى ميناء الحديدة غربي اليمن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى