اليمن عاجل

الإمارات تطيب جراح أبناء الجنوب بجهود إغاثية وتنموية

كثفت دولة الإمارات العربية المتحدة من جهودها الإنسانية الموجهة إلى المحافظات الجنوبية خلال الأيام الماضية، في ظل حالة التردي والإهمال الذي أصاب بعض المحافظات جراء جرائم الشرعية، ما جعلها تأتي في صدارة القوى الأغاثية الفاعلة في الجنوب بفعل التنسيق الدائم بينها وبين لجان الهيئات الأغاثية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي.

تجاهلت دولة الإمارات جميع البذاءات التي وجهتها الشرعية لها واستمرت في دعمها الإنساني غير المحدود للمواطنين الأبرياء والذين عبروا عن شكرهم وتقديرهم بعد أن تخلت الشرعية عن القيام بأدوارها فيما تمكنت المساعدات الإنسانية التي قدمها الهلال الأحمر الإماراتي وكذلك مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد من أن تصل إلى المواطنين الفقراء في مناطق بعيدة ووعرة لم تحظى بالاهتمام طيلة السنوات الماضية.

يرى مراقبون أن دولة الإمارات تجعل العمل الإنساني في صدارة أهدافها وهو ما يجعل أدوارها محل ترحيب من الجميع، تحديداً وأنها تقوم بعمل دراسات جدية للمناطق التي بحاجة إلى المساعدات وكذلك بحاجة إلى الجهود التنموية، الأمر الذي يجعل من المساعدات تصل بصورة سليمة إلى مستحقيها.

وقررت لجنة مجابهة كورونا بالمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة حضرموت، أثناء اجتماعها، اليوم الاثنين، بدء توزيع الشحنة الجديدة من الدعم الطبي الإماراتي على مستشفيات حضرموت.

وتوجهت اللجنة، برئاسة الدكتور محمد جعفر بن الشيخ، رئيس القيادة المحلية للمجلس، بالشكر والتقدير إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، على الشحنة الجديدة من المساعدات الطبية والإنسانية.

وثمنت اللجنة مبادرات دولة الإمارات الإنسانية، مشيدة بدعمها شعب الجنوب في مختلف المجالات، ونبهت إلى أن الدعم الطبي الإماراتي، ساهم بشكل واسع في رفع جاهزية المرافق الصحية بالمحافظة، ووفر لكوادرها الحماية من العدوى بفيروس كورونا.

ودعت القيادات المحلية للمجلس في المديريات إلى التنسيق مع مكاتب الصحة في مديرياتها، لبدء توزيع الدعم عليها.

وتلقت القيادة المحلية للمجلس في حضرموت، الدفعة الثانية من الدعم الإماراتي، قبيل عيد الأضحى المبارك، واشتملت الشحنة على أشرطة الفحص السريع لفيروس كورونا، وبدلات حماية متكاملة، وكمامات، وأقنعة طبية للكوادر الطبية والتمريضية، ومواد تعقيمية.

منحت قيادة الاتحاد القبلي للشريط الساحلي الغربي بسقطرى، مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد، درع الاتحاد نظير أعمالها الإنسانية والخدمية في الأرخبيل، وكرمت الهئية الإدارية بالاتحاد سفير تنمية سقطرى الشيخ خلفان بن مبارك المزروعي، المندوب العام للمؤسسة في الأرخبيل، كما تلقت شركة ديكسم باور لتكنولوجيا المياه، التابعة للمؤسسة، درعا من الاتحاد القبلي لدورها في تعزيز قطاعي الكهرباء والمياه في المحافظة.

فيما أطلقت مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد، اليوم الاثنين، قوافل إغاثية إلى مختلف المراكز في أرخبيل سقطرى، ووصلت قافلة مساعدات غذائية إلى مربع شبارة التابع لمركز مومي في أقصى الشمال الشرقي للجزيرة رغم صعوبة الطرق ووعورتها.

اشتملت المساعدات على مواد أساسية لـ 113 أسرة في المربع، أشرف على توزيعها معرف المركز ومشائخ المنطقة، فيما استقبل الأهالي الفرق الإغاثية بحفاوة، مشيدين بالموقف الإنساني لمؤسسة خليفة الإنسانية بضخ المساعدات الإماراتية لقرى ومناطق مومي.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى