اخبار اليمن الان

شاب استغل قدراته في زمن الكورونا ليبهرنا بهذا التصميم

الشاب صلاح، أحد العاملين في جامعة سيئون في كلية الطب والعلوم الصحية التي تفتخر الجامعة بهم، ينحدر لعائلة عريقة في سيئون يشهد لها القاصي والداني في إجادتها أعمال البناء(عائلة آل بارمادة) وأيضاً هو ابن المعلم الشهير والمعروف في حي القرن عوض سالم بارمادة رحمه الله . السيد صلاح عوض سالم بارماده استغل فترة فراغه في كلية الطب خصوصا في ظل أزمة كورونا وتوقف الدراسة ببناء نافورة ماء بشكل هندسي جميل ورائع على شكل مدرجات خضراء وشلالات مائية حولها مجسمات لمزارع لتربية المواشي والحيوانات البرية . حيث قام ببناءها في ساحة الكلية بمواد بسيطة ومتوفرة حوله من أحجار ومواد اسمنتية، وقد أخرجها بالشكل المبهر والجذاب الذي يأسر قلوب زائري كلية الطب ببساطتها وإتقان تشكيلها . ولجمال تصميمها يطيل الزائر النظر لها والتمعن في جمالها، ويستمتع بأصوات غدير الماء وهو يتساقط كشلال جار . رئيس الجامعة أ.د. محمد عاشور الكثيري استوقفته هذه النافورة، وأشاد بتصميمها الرائع والجميل، وأبى إلا أن يأخذ صورة مع مصممها صلاح بارمادة امامها لتخلد في الذكرى . الجميل أن صلاح بارمادة يعمل كسائق في الكلية لكن لم يبخل على كليته التي ينتمي إليها بتقديم أفضل إمكانياته ليظهرها ويبرز ابداعاته من خلالها؛ ليسطر بذلك حب الانتماء لهذه الكلية دون مقابل، ويقدم ما بوسعه لتكون الأفضل وفي المقدمة .

يمكن قراءة الخبر من المصدرمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى