اخبار اليمن الانتقارير

مكونات سياسية وعسكرية ووجاهات اجتماعية في شرعب تتحد ضد الخارجين عن القانون وتطالب بالضرب بيد من حديد ”بيان”

أدان أبناء مديرية شرعب السلام في محافظة تعز اليوم الأحداث الجارية وأعمال الفوضى الناتجة عن اشتباكات بين مسلحين داخل المدينة ونتج عنها مقتل خمسة أشخاص بينهم طفل.
ودعت الأحزاب والقوى السياسية الداعمة للشرعية بمديرية شرعب السلام والمشائخ والوجاهات الاجتماعية والقيادية المدنية والعسكرية في بيانها السلطة المحلية واللجنة الأمنية بالضرب بيد من حديد وتعقب المجرمين والخارجين عن القانون والقبض عليهم وتقديمهم للعدالة.
نص البيان:
وقفت الأحزاب والقوى السياسية الداعمة للشرعية بمديرية شرعب السلام والمشائخ والوجاهات الاجتماعية والقيادية المدنية والعسكرية أمام أحداث الفوضى التي حدثت داخل المدينة بين مجاميع مسلحة في المدينة خارجة عن القانون يوم الأحد الموافق 2020/ 8/ 9 م والتي أسفر عنها مقتل خمسة أشخاص بينهم طفل وعدد من الجرحى ومن بين الضحايا مواطنين كما احرق منزل..

تأتي هذه الأحداث إثر خلافات قديمة بين تلك المجاميع المسلحة الخارجة عن القانون وسبق أن تواجهت هذه المجاميع أكثر من مرة وأسفر عنها ضحايا بعضهم من المارة كما حصل يوم الأحد الماضي صاحب ذلك ترويع الأمنيين واقلاق السكينة العامة وسط صمط وعجز رسمي ..

وأمام هذا الأحداث الدامية والمخلة بالأمن والتصعيد المستمر والمرشح مرة اخرى لما هو أسوأ.

نعلن نحن قيادات المديرية أحزابا ومنظمات مدنية ومشائخ وشخصيات اجتماعية ادانتنا واستنكارنا الشديدين لهذه الأعمال الإجرامية التي نعتبرها دخيلة على مجتمعنا وأعمال انتقامية من أبناء تعز وبنفس الوقت تسيئ لسمعة المديرية السباقة في نضالها الوطني وكونها قبل ذلك أعمال محرمة تنكرها الشرائع السماوية والقوانين الإنسانية التي ينبثق منها قيم الحرية والسلام وسبل التعايش بين الناس بمختلف ثقافتهم..

كما نذكر هنا بالمواقف البطولية لأبناء مديرية السلام الذين دفعوا أبنائهم و سلاحهم إلى جبهات القتال في مواجهة مليشيات الحوثي الإجرامية. ..وارتقى خلالها المئات من الشهداء واضعافهم من الجرحى من أجل تحرير المحافظة والحفاظ على سلامتها وأمنها واستقرارها وكرامة أبنائها وليس من أجل حزب أو كيان أو قبيلة أو مشاريع تمزيقية أو عصبويه تستهدف من خلالها تعز حاضنة المقاومة والجيش الوطني ..

في وقت نحن بأمس الحاجة إلى توحيد الجهود وتوجيه السلاح فقط إلى صدر العدو الحوثي المتربص بتعز والذي لا يبعد عنها أمتار ..

واستهجن أبناء المديرية الصمت والعجز للسلطة المحلية واللجنة الأمنية تجاه هذه الأحداث المتكررة من قبل تلك المجاميع المسلحة الخارجة عن القانون والتى مر عليها أكثر من سنتين حتى استفحل أمرها وأصبح ضررها أعمق و ضحاياها كثر دون موقف يذكر للسلطات ازائها..

وختاما :: نؤكد على ما يلي .
1_ ندعوا السلطة المحلية واللجنة الأمنية بالضرب بيد من حديد وتعقب المجرمين والخارجين عن القانون والقبض عليهم وتقديمهم للعدالة.

2_ ندعو السلطة المحلية في المحافظة إلى تعويض المتضررين من هذه الأحداث شهداء وجرحى وممتلكات خاصة بالمواطنين.

3_ نؤكد نحن أبناء مديرية السلام وقوفنا مع السلطة المحلية والجيش الوطني وقوات الأمن لضبط المجرمين والخارجين عن القانون داخل المدينة والسريع بعجلة التحرير وفك الحصار عنها.

المجد والخلود للشهداء. .الشفاء للجرحى ..النصر لتعز وجيشها الوطني

صادر عن أبناء مديرية شرعب السلام / تعز
يوم الثلاثاء الموافق 2020/8/11 م

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى