اليمن عاجل

طلعات الفجر.. أسود الجنوب تلتهم الحوثي في الضالع

واصلت القوات المسلحة الجنوبية، جهودها في الدفاع عن أراضيها والتصدي للإرهاب الخبيث الذي تُشكَّله المليشيات الحوثية على الأرض.

وأبلت القوات الجنوبية طوال الفترة الماضية، أعظم البلاء في مواجهة المليشيات الحوثية، ضمن الحرب التي تنخرط فيها إلى جانب التحالف العربي في الحرب على الحوثيين.

وفي أحدث التطورات الميدانية، نفّذت القوات المسلحة الجنوبية، الخميس، ضربة عسكرية على مواقع مليشيا الحوثي الإرهابية في محيط وادي صبيرة شمالي الضالع.

مصادر عسكرية قالت إنّ القوات المسلحة الجنوبية تمكنت من خلال العملية العسكرية من اختراق تحصينات المليشيات الإرهابية.

وأضافت المصادر أنّ القوات الجنوبية دمّرت عددًا من الثكنات العسكرية للمليشيات وسط سقوط عدد من عناصر الحوثي بين قتيل وجريح.

القوات الجنوبية حقّقت على مدار الفترة الماضية انتصارات ضخمة على المليشيات الحوثية، ضمن دفاعها عن النفس في مواجهة المليشيات الحوثية.

بطولات الجنوب بعثت برسالة شديدة الوضوح لكل من تسوّل له نفسه، بأنّ الجنوب له قوات مسلحة باسلة قادرة على حماية أراضيها والدفاع عن مقدراتها، والتصدي للأشرار الذين يتآمرون ضد الجنوب ليل نهار.

في الوقت نفسه، فإنّ الانتصارات العسكرية للجنوب على الحوثيين تبرهن على أنّه يقف في خندق واحد إلى جانب التحالف العربي في الحرب على المليشيات الموالية لإيران، وأنّ الجنوب جزء لا يتجزأ من المشروع القومي الذي يحارب أذرع إيران في المنطقة.

على النقيض تمامًا، فإنّ حكومة الشرعية المخترقة من حزب الإصلاح الإخواني التي يُفترض أن تكون معركتها في مواجهة الحوثيين، فإنّها تمارس الكثير من الخيانة والتآمر، ولا تكتفي بعدم مواجهة المليشيات لكنّها دخلت معها في علاقة شديدة الخبث قامت على تسليم المواقع وتجميد الجبهات.

التآمر المفضوح الذي تمارسه حكومة الشرعية يمكن القول إنّه يحمل الكثير من الأضرار للتحالف العربي، لعل أبرزها وأهمها تأخُّر حسم الحرب على الحوثيين عسكريًّا، كما أنّه يمنح المليشيات موطئ قدم على الأرض، على النحو الذي يُمثّل تهديدًا مباشرًا للمملكة العربية السعودية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى