اخبار اليمن الان

الهجرة الدولية: ثلثي سكان اليمن يعيشون في مناطق موبوءة بالملاريا

اليمن نت-متابعة خاصة

قالت منظمة الهجرة الدولية، اليوم الأحد، إن ما يقارب من ثلثي سكان اليمن يعيشون في مناطق موبوءة بالملاريا.

وذكرت أن الملاريا تشكّل مشكلة صحية كبيرة، وتؤثر على أفقر السكان في ريف اليمن، حيث يعيش نحو ثلثي سكان اليمن البالغ عددهم 28 مليون نسمة، في مناطق موبوءة بالملاريا، ويتركز نحو 90% من حالات الملاريا في تهامة والمناطق المحيطة بها في غرب البلاد.

وتحدثت المنظمة عن وصول طائرة شحن تحمل شحنة من المساعدات الطبية إلى اليمن، تابعة لها ولداعمين دوليين.

وقالت المنظمة في حسابها على “تويتر”، إن الطائرة التي تحمل 8.9 طن من الأدوية المضادة للملاريا، وصلت اليوم إلى اليمن، الذي يعيش مايقارب ثلثي سكانه في مناطق موبوءة بالوباء.

وأوضحت أن الأدوية سيتم استخدامها من قبل البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا في اليمن لمساعدة أكثر من 100.000 شخص عبر 2000 مرفق صحي، للوقاية من أشد مخاطر الملاريا.

ونوّهت المنظمة أن 6 سنوات من الحرب أدت إلى خسائر فادحة في نظام الصحة العام في اليمن، حيث تعمل فقط نحو 50% من المرافق الصحية، كما يضغط فيروس كورونا على النظام الصحي المتداعي، ويتزامن ذلك مع ارتفاع الطلب على الأدوية الأساسية والإمدادات الطبية ونقص شديد في الإمدادات.

وفي أبريل الماضي حذّر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية ومنظمة أطباء بلا حدود خطر انتشار الملاريا في اليمن بالتزامن مع موسم الأمطار.

وتوقعت المنظمتان زيادة في الوفيات بسبب أمراض أخرى مثل الملايا، في ظل انتشار وباء كورونا، متوقعة أن تزيد الأمطار الغزيرة من انتشار الأمراض المنقولة بالماء بما في ذلك الكوليرا والملاريا.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى