اليمن عاجل

حفاظًا على الأمن والسكينة.. “أبناء سامع” يطالبون بإخراج الأسلحة التي نقلها “المتمرد عبدالكريم” إلى المديرية

الجوزاء نيوز – تعز

عبر أبناء مديرية سامع بمحافظة تعز عن رفضهم إدخال المديرية بصراعات مسلحة بعد تجنيبها الحرب خلال سنوات الحرب الماضية.

وأدان أبناء المديرية، في بيان  ،تلقى الجوزاء نيوز نسخة منه، ما قام به العقيد عبدالكريم السامعي, أمس السبت, من نقل لكمية من الأسلحة بينها “مدرعة” تابعة للواء 35 مدرع, إلى المديرية.

ويُعد العقيد عبدالكريم السامعي أحد القيادات التي ساندت المتمردين على القرار الرئاسي الذي قضى بتعيين العميد عبدالرحمن الشمساني قائدا للواء 35 مدرع.

كما أنه ضابط أمني متمرد موالي لطارق صالح ومدعوم إماراتيا, قاد تمردا على الدولة في أغسطس 2019, عقب تغييره من إدارة أمن الشمايتين, كما أنه مطلوب أمنيا لدى نيابة تعز.

واعتبر مواطنو سامع هذه الخطوة التي قام بها العقيد السامعي تهديدا لاستقرار المديرية, وخدشًا لأمنها, وتطورا قد ينسف جهود العقلاء ويجلب الاحتراب إلى المديرية.

واضاف البيان “لقد ظلت مديرية سامع تنعم بالأمن والاستقرار ,طيلة السنوات الخمس للحرب”.

وطالب أبناء سامع في البيان مشائخ المديرية وعقلائها ونخبها بالضغط على العقيد عبدالكريم المطلوب أمنيا على ذمة مقتل جنود أمن ، لإخراج المدرعة و ما تم أخذه من عتاد من اللواء 35 حتى لا يكون ذريعة لإدخال المديرية في حرب قد نجحت في تجنبها سنوات و لأجل الحفاظ على السكينة العامة و الأمن المجتمعي.

وصباح اليوم تسلم العميد عبدالرحمن الشمساني قيادة اللواء 35 بعد تمرد بعض ضباط اللواء وسط أنباء عن إفراغ اللواء من الأسلحة.

يمكن قراءة الخبر من المصدرموقع الجوزاء من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى