اخبار اليمن الان

شاهد.. مشاهد صادمة لجريمة تعذيب وقتل الشاب الأغبري واسماء القتلة وتفاصيل ماحدث

أظهرت تسجيلات كاميرا مراقبة، قيام 5 أشخاص بالتناوب لمدة 6 ساعات على ضرب وتعذيب شاب يعمل لديهم بمحل تجاري ويدعى عبدالله الاغبري (19 عاما ينتمي لمنطقة حيفان- تعز) حتى فارق الحياة، ثم ذهبوا لاستخراج تقرير انتحار من أحد مستشفيات صنعاء بعد قطع شرايينه، وهناك بدأت خيوط الجريمة تتكشف.

وجرت الجريمة في محلات السباعي للجوالات، وضحيتها هو أحد العاملين فيه ، والذي ينتمى إلى محافظة تعز، عقب اتهامه بأنه قام بأخذ أحد التلفون خلسة، وهي تهمة لا يوجد لها أي دليل حتى الان.

ويظهر الفيديو المسرب 5 أشخاص وهم يتناوبون على تعذيب الشاب عبدالله الأغبري 24 عاما، ويتفننون بوسائل التعذيب، التي انتهت بقطع أوردته، وتركه ينزف حتى الموت، في مشهد وحشي لا حدود له.

وعقب ارتكاب العصابة لجريمتها حاولت التغطية عليها من خلال إسعافه إلى أحد المستشفيات، وادعت أن الضحية قام بقطع أوردته وانتحر لأسباب غامضة، إلا أن إرادة الله أبت إلا أن تفضحهم أمام الأشهاد، حيث تلعثم أفراد العصابة أمام أسئلة ضابط البحث الجنائي المناوب في المستشفى، ليقوده ذلك التلعثم إلى مكان ارتكاب الجريمة، والعثور على الفيديو الذي وثق ارتكابها.

وجاء الاعلان عن الجريمة بعد 15 يوما من ارتكابها، وعقب انتشار كثيف للفيديو المسرب في وسائل التواصل الاجتماعي، مما يؤكد أنها كانت في طريقها إلى طمس معالم الجريمة، وإجبار أولاء الدم على التنازل،كما حدث ذلك في جرائم كثيرة من قبل.

في سياق متصل دعا السفير البريطاني لدى اليمن “مايكل آرون”، اليوم الخميس، إلى محاسبة مرتكبي الجريمة البشعة بحق الشاب “عبدالله الأغبري للعدالة بأسرع وقت ممكن.

وقال في تغريدة بصفحته الرسمية على موقع التدوين المصغر “تويتر”، صُدمت بفيديو قتل الشاب عبد الله الأغبري في صنعاء، لا يمكن أن تمر هذه القضية بصمت ويجب تقديم مرتكبي هذه الجريمة المروعة إلى العدالة بأسرع وقت ٍ ممكن.

اسماء المجرمين

وكان أمن أمانة العاصمة قال انه اتخذ الإجراءات القانونية اللازمة في قضية تعذيب ومقتل الشاب عبدالله قايد عبدالله محمد الأغبري.

وأوضح أمن الأمانة أنه ألقى القبض على المتهمين في الجريمة وهم:

1- المدعو عبدالله حسين ناصر السباعي -25 عاما- من محافظة عمران.

2- المدعو محمد عبدالواحد محمد مقبيل الحميدي -24 عاما- من محافظة إب.

3- المدعو دليل شوعي محمد الجربه -21 عاما- من محافظة عمران.

4- المدعو وليد سعيد الصغير العامري -40 عاما- من محافظة تعز. 

5- المدعو منيف قايد عبدالله علي المغلس -25 عاما- من محافظة تعز.

مُبيناً أن المُتهمين الخمسة قاموا بالاعتداء على الشاب عبدالله الأغبري، ضرباً وتعذيباً باستخدام أسلاك الكهرباء حتى فارق الحياة، وأثبت ذلك بتسجيلات كاميرا المراقبة.

وأشار أمن الأمانة إلى أن فريق الأدلة الجنائية أنتقل إلى المستشفى لمعاينة جثة الشاب، ولوحظ وجود آثار ضرب وتعذيب مُبرح في أنحاء جسم الضحية، ناتجة عن استخدام الجُناة للأيدي والأسلاك الكهربائية.

وذكر الأمن أن الجناة ادعوا أن المجني عليه يقوم بسرقة تلفونات من المحل التابع لهم والذي يعمل فيه المجني عليه وهو محل “السباعي” بحي القيادة بصنعاء، لكن لا دليل على دعواهم.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى