اخبار اليمن الان

الحكومة اليمنية تؤكد أنها ستشارك بإيجابية في أية عملية سياسية جادة لوقف الحرب

أكدت الحكومة انخراطها بإيجابية مع الجهود الأممية المتصلة بوقف إطلاق النار والإجراءات الاقتصادية، واستئناف العملية السياسية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله السعدي، أمام مجلس الأمن الدولي.

ولفت السعدي إلى أن مليشيا الحوثي تقوم بتقويض كل الجهود من خلال التصعيد الميداني وإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، على المدن المأهولة بالسكان وخاصة على مأرب، كما تعمل على تقويض العمل الإنساني وسرقة المساعدات الإغاثية، والتلاعب بملف خزان صافر العائم؛ بغرض الابتزاز السياسي.

وعبر المبعوث الأممي إلى اليمن “مارتن غريفيث” عن قلقه الشديد من احتدام القتال في مأرب، مشيرا إلى أن المعارك الدائرة تمثل تهديدا حقيقيا لمئات الآلاف من النازحين الذين باتت المواجهات على مقربة منهم.

ولفت “غريفيث” في إحاطته أمام مجلس الأمن “مساء أمس” إلى أن تحول المسار العسكري في مأرب سيكون له تداعيات كبيرة على ديناميات النزاع.. مؤكداً أن سقوط مأرب سيقوض أي آمال في انعقاد عملية سياسية شاملة، للدخول في مرحلة انتقالية تقوم على الشراكة والتعددية.

وحذر المبعوث الأممي، من انزلاق اليمن في الهاوية بعيدا عن السلام، في ظل استمرار القتال، مؤكدا أن الأمم المتحدة ستواصل مراقبة الخيارات التي ستنتهي إليها أطراف النزاع، داعيا الجميع إلى وضع حد للعنف والتوصل بسرعة؛ لإنجاز المفاوضات.

وأبلغ غريفيث مجلس الأمن بأنه أرسل لطرفي النزاع مسودة محدّثة للإعلان المشترك الأسبوع الماضي، كما أبلغ المجلس بأن مكتبه منخرط في نقاشات مع رموز المجتمع المدني، في ما يتعلق بمفاوضات الإعلان المشترك.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى