اخبار اليمن الان

سكان عدن: الحكومة لم تلتزم بتوفير الخدمات وأهالي الخساف دون “مياه” لليوم الثالث

تزامناً مع دخول مديريات عدن في عتبة ظلام دامس، يشكو سكان حي الخساف بمديرية صيرة، من انقطاع المياه عن منازلهم، في ظل ارتفاع شديد لدرجة الحرارة ومضاعفة معاناة الأهالي.

سكان محليون أكدوا لوكالة “خبر”، أن أغلب أحياء مديريات عدن، (جنوبي اليمن)، دخلت في عتبة ظلام دامس منذ مساء الثلاثاء، حيث زادت ساعات انقطاع التيار الكهربائي عن 6 ساعات مقابل ساعة ونصف توليد، ما يعادل 5 ساعات توليد كل 24 ساعة.

السكان عبروا عن سخطهم الشديد من الحكومة اليمنية الشرعية وادم التزامها تجاه مواطنيها بتوفير الخدمات باحتجاجات شعبية ليلية قطعت شارع التسعين بمدينة المنصورة عاصمة المديرية.

أهالي مديريات الشيخ عثمان ودار سعد وكريتر هم الآخرون شكوا إهمال الحكومة وعدم التزامها بتوفير مادة المازوت لمحطات توليد الكهرباء مما انعكس ذلك على جميع المواطنين في مقدمتهم مرضى الضغط وضيق التنفس والأطفال المواليد وكبار السن وغيرهم.

وكانت قد ذكرت مصادر محلية مطلع الاسبوع الجاري وفاة مسنة تعاني من ارتفاع في الضغط تدهورت حالتها الصحية مع ارتفاع ساعات انقطاع التيار الكهربائي ودرجة الحرارة الشديدة.

في السياق، شكا أهالي حي الخساف بمديرية صيرة في العاصمة عدن انقطاع المياه عن منازلهم.

وقال الأهالي، إن المياه انقطعت عن منازلهم منذ ثلاثة أيام بشكل تام، مشيرين إلى أن انقطاع المياه ضاعف من معاناتهم في ظل ظروف الحياة الصعبة التي تعيشها عدن.

وطالب الأهالي من مؤسسة المياه والصرف الصحي بحل مشكلة انقطاع المياه بأسرع وقت.

ودخل سكان مديريات عدن مرحلة حرجة مع تأكيد مصدر بمؤسسة الكهرباء نفاد مادة المازوت التي تعمل عليه محطات التوليد.

يمكن قراءة الخبر من المصدر وكالة خبرمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى