اخبار اليمن الان

الفرنسية: وفدا الحكومة والحوثي يبدؤون اليوم محادثات في جنيف لتبادل الأسرى

أفادت وكالة الصحافة الفرنسية أن ممثلي الحكومة ومليشيا الحوثي يستعدون اليوم لبدء محادثات في جنيف برعاية الأمم المتحدة للاتفاق على تبادل الأسرى والمعتقلين.

ونقلت الوكالة عن مصادر في لجنة الأسرى، أنّ الاجتماع سيستكمل مناقشة إجراءات تبادل إطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والتي تضم 1420 شخصًا من الطرفين.

وأفاد أعضاء في لجنة شؤون الأسرى والمعتقلين الحكومية أنه من المفترض الاتفاق على إطلاق سراح 900 من أسرى الحوثيين مقابل نحو 520 من أسرى الحكومة.

وفي السياق، قال ماجد فضائل عضو اللجنة إن “الاجتماع سيستكمل مناقشة إجراءات تبادل إطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والتي تضم 1420 من الطرفين”.

من جانبه، أوضح مصدر حكومي قريب من الرئاسة اليمنية أن المحادثات هي “لوضع اللمسات الأخيرة” على العملية بعدما جرى الاتفاق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر على “جميع الترتيبات اللوجستية بما فيها عملية نقل الأسرى وتحديد مواقع عمليات التبادل”.

كما أضاف المصدر أن من بين الأسرى المتفق على إطلاق سراحهم العميد ناصر منصور هادي، شقيق الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، إضافة إلى نحو 19 أسيرا سعوديا وسياسيين وصحافيين.

ونقلت الوكالة عن مصادر في لجنة الأسرى، أنّ الاجتماع سيستكمل مناقشة إجراءات تبادل إطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والتي تضم 1420 شخصًا من الطرفين.

وأفاد أعضاء في لجنة شؤون الأسرى والمعتقلين الحكومية أنه من المفترض الاتفاق على إطلاق سراح 900 من أسرى الحوثيين مقابل نحو 520 من أسرى الحكومة.

وفي السياق، قال ماجد فضائل عضو اللجنة إن “الاجتماع سيستكمل مناقشة إجراءات تبادل إطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والتي تضم 1420 من الطرفين”.

من جانبه، أوضح مصدر حكومي قريب من الرئاسة اليمنية أن المحادثات هي “لوضع اللمسات الأخيرة” على العملية بعدما جرى الاتفاق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر على “جميع الترتيبات اللوجستية بما فيها عملية نقل الأسرى وتحديد مواقع عمليات التبادل”.

كما أضاف المصدر أن من بين الأسرى المتفق على إطلاق سراحهم العميد ناصر منصور هادي، شقيق الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، إضافة إلى نحو 19 أسيرا سعوديا وسياسيين وصحافيين.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى