اخبار اليمن الان

تفاصيل كاملة حول اعترافات خلية #حوثية بتهريب الأسلحة الإيرانية

اعترف مسؤول وأعضاء خلية تابعة لمليشيا الحوثي، بالعمل ضمن شبكة لتهريب الأسلحة الإيرانية التابعة للحرس الثوري الإيراني.

وأكدوا أن المليشيات الحوثية كلّفتهم بالتوجه إلى إيران؛ وفق خطة تتضمن المرور بثلاث محطات تبديل قوارب وتغيير مسارات وصولًا إلى ميناء بندر عباس، في مهمة للتدريب البحري، ثم تهريب شحنة سلاح على متن مركب.

تتكون الخلية من أربعة أفراد هم: علوان فتيني سالم غياث، مسؤول الخلية، ومحمد عبده محمد جنيد، مساعد مسؤول الخلية، وعبده محمد سالم بشارة، أحد أفراد الخلية، وعتبة محمود سليمان حليصي، أحد أفراد الخلية.

وكشف فيديو الاعترافات الكاملة للخلية – الذي وزعته القوات المشتركة، مساء اليوم الخميس – عن أن مسؤول خلية تهريب الأسلحة المدعو علوان فتيني سافر إلى إيران، مع مجموعة من 4 أفراد، على متن طائرة لنقل جرحى المليشيا الإرهابية، وتلقى معهم تدريبات مختلفة على يد الحرس الثوري الإيراني لمدة شهر ونصف؛ شملت التمويه والخرائط واستعمال الـ( جي بي إس)، وقيادة الزوارق وصيانة مكائن المحركات.

وأوضحت الاعترافات أن مسؤول الخلية والمجموعة العائدة من إيران تولت تهريب الأسلحة الإيرانية في قطاعات مختلفة؛ بحرية وبرية، تصل بالأسلحة للحوثيين.

وكشفت اعترافات الخلية عن تنفيذهم عددا من عمليات تهريب الأسلحة الإيرانية للمليشيات الحوثية إلى موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى.

وأفصحت الاعترافات عن هويات مسؤولين في مليشيا الحوثي في شبكات تهريب الأسلحة التابعة للحرس الثوري الإيراني في اليمن، موزعين على عدد من المناطق

يمكن قراءة الخبر من المصدرمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى