اقتصاد

البورصة الأوروبية تبحث عن طوق نجاة لإنقاذها من طوفان كورونا

 بحثت البورصة الأوروبية، عن طوق نجاة لإنقاذها من القفزة الجديدة في عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء القارة، لتسجل أداءاً سيئاً في التعاملات المبكرة اليوم الجمعة.

وبحلول الساعة 0708 بتوقيت جرينتش، انخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1 بالمئة فيما تصدرت أسهم السفر والترفيه الخسائر بانخفاض واحد بالمئة.

وقادت فورة من عقد الصفقات النشاط في الأسهم الفردية. ونزل سهم كاشيا بنك الإسباني المملوك للدولة اثنين بالمئة بعد أن قيمه كايكسا بنك عند 4.3 مليار يورو (5.10 مليار دولار) في إطار صفقة ستنشئ أكبر بنك محلي إسباني.

وقفز سهم يورونكست 3.4 بالمئة بعد أن قالت بورصة لندن إنها دخلت في محادثات حصرية لبيع بورصة إيطاليا إلى شركة فرنسية مشغلة للبورصات.

وربح سهم كوفيستو الألمانية 5.8 بالمئة بعد أن ذكرت بلومبرج أن شركة الاستثمار المباشر أبولو جلوبال ماندجمنت تبحث الاستحواذ على شركة صناعة البلاستيك.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى