اخبار اليمن الان

دعوة لمجلس الأمن الدولي لعقد جلسة ”طارئة“ لبحث هجوم الحوثيين على مأرب

طالبت الحكومة اليمنية، السبت 19 سبتمبر/أيلول، مجلس الأمن الدولي بعقد جلسة “طارئة” لبحث تداعيات هجوم الحوثيين على محافظة مأرب، شرقي البلاد.

وقالت وزارة حقوق الإنسان، في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”، إن “مليشيا” الحوثي مستمرة في مهاجمة محافظة مأرب المكتظة بالسكان بالصواريخ الباليستية، دون أن تذكر تفاصيل عن ضحايا أو خسائر.

ودعت مجلس الأمن إلى “عقد اجتماع طارئ لمناقشة التداعيات الخطيرة التي تشكلها المليشيات الحوثية على حياة اليمنيين في مأرب”.

كما دعت إلى “اتخاذ الإجراءات العاجلة للحيلولة دون ارتكاب إبادة جماعية ومجازر بحق السكان المحليين وأبناء القبائل”.

وأكدت أن “استهداف محافظة مأرب يعد استهدافا للدولة اليمنية بكافة مؤسساتها، ويعرض 2.5 مليون مواطن يمني للمخاطر المحدقة”.

ومنذ أسابيع، يهاجم الحوثيون محافظة مأرب النفطية، آخر معاقل الحكومة الشرعية شرقي البلاد، وسط تحذيرات من عواقب إنسانية خطيرة حال تقدمت الجماعة إلى مدينة مأرب (مركز المحافظة المكتظ بالسكان).

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى