اليمن عاجل

تضليل الحوثي.. دعوة للسلام يقابلها ضربات مكثفة على المدارس والمستشفيات

في الوقت الذي دعا فيه المدعو مهدي المشاط، رئيس ما يسمى بـ”المجلس السياسي الأعلى” التابع للميليشيات الحوثية للحوار، كانت العناصر المدعومة من إيران تكثف ضرباتها ضد المؤسسات المدنية والتي يأتي على رأسها المستشفيات والمدارس والمناطق السكنية، وهو ما يبرهن على تضليل المليشيات التي تحاول استهلاك مزيد من الوقت للتهرب من حل الأزمة اليمنية سياسياً.

يرى مراقبون أن الدعوة التي أطلقها الحوثي بمثابة محاولة حثيثة من المليشيات لاكتساب عامل الوقت وتضييعه في مبادرات تحقق لهم إنجازات آنية وتحافظ على مواقعهم بدلا من العمل على إيجاد مخارج حقيقية للأزمة السياسية والأمنية والاقتصادية المتواصلة في اليمن.

وتسعى المليشيات لاستغلال أي لتحقيق اختراقات في ملفات تهم تحسين أوضاعهم في مناطق سيطرتهم أكثر من تحقيق نقلة نوعية في الوصول إلى تسوية سياسية شاملة، وذلك حال جلست بالفعل على مائدة المفاوضات لكنها في كثير من المرات كانت دعواتها شكلية بالأساس لحفظ ماء الوجه أمام المجتمع الدولي.

وجاء الدعوة للحوار بالتزامن مع سقوط ثلاثة قذائف على قرية العكش في مديرية حيس، بمحافظة الحديدة، مساء اليوم الاثنين، أسفرت عن جرح مواطن، وقالت مصادر محلية إن المواطن عبدالله سالم سليمان، أصيب بشظايا في قدمه؛ في قصف مدفعي شنته مليشيا الحوثي الإرهابية.

كما نسفت مليشيات الحوثي الإرهابية، مساء اليوم الاثنين، مبنى مدرسة تعليمية في مديرية حيس بمحافظة الحديدة، وقصفت المليشيا، قبل ساعات، مستشفى الدريهمي المكتظ بالمرضى، بقذيفتي هاون، وقالت مصادر محلية إن مليشيات الحوثي فجرت مدرسة الكفاح الأساسية، غرب منطقة بيت مغاري.

كما شنت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، ظهر اليوم الإثنين: قصفا مدفعيا على مستشفى الدريهمي المكتظ بالمرضى في جنوب الحديدة، وقصفت المليشيا الإرهابية المستشفى بقذيفتين، سقطت إحداهما بالقرب من قسم الطوارئ، بينما سقطت الثانية في مدخل المستشفى، وأكدت مصادر محلية تدمير سيارة إسعاف للمستشفى، مشددة على عدم وجود أي أهداف عسكرية مجاورة للمستشفى.

وبالإضافة إلى ذلك،كشفت مصادر عن استشهاد امرأة وإصابة 11 آخرين بجروح بينهم نساء وأطفال، في قصف مليشيا الحوثي الإرهابية على شرق تعز، وذلك بعد أن هاجمت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، أحياء سكنية، مساء اليوم الاثنين، بقذائف دبابة ومدفعية من مواقع تمركزها في تبة سيفيوتيل.

وكشفت مصادر في تصريحات لـ “المشهد العربي” عن وقوع انفجارات متتالية بأرجاء المدينة نتيجة للقصف الإرهابي المكثف.

كما قصفت مليشيات الحوثي الإرهابية، المدعومة من إيران، اليوم الاثنين، عدة قرى في مدينة التحيتا، بمحافظة الحديدة، وسقطت على المناطق السكنية، وفقًا لمصادر محلية، قذائف مدفعية الهاون عيار 120، والقذائف عيار 82 بصورة مكثفة.

ولاحقت عناصر المليشيا الإرهابية، المواطنين والمسافرين في الطرق العامة والفرعية بنيران الأسلحة الرشاشة المتوسطة والقناصة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى