اخبار اليمن الان

حيس تشهد اشتباكات عنيفة من عدة اتجاهات ومصرع العشرات بينهم قيادات ميدانية.. آخر المستجدات

حيس – نافذة اليمن – خاص

شهدت مديرية حيس، ليل الأربعاء اشتباكات عنيفة اندلعت من عدة اتجاهات عقب هجوم حوثي شنته مليشيات الحوثي – ذراع إيران في اليمن – على المدينة، بعد أن استقدمت تعزيزات بشرية من الجراحي وزبيد، عقب خسائر بشرية كبيرة تكبدتها أمس الثلاثاء.

مصادر ميدانية أكدت لنافذة اليمن إندلاع مواجهات شرسة بين قوات ألوية العمالة المرابطة في الخطوط الأمامية من جهة وبين مليشيات الحوثي الموالية لإيران من جهة أخرى استخدم فيها جميع أنواع الأسلحة، بعد هجوم الأخير على مواقع القوات تحت غطاء ناري ومدفعي كثيف.

واوضحت المصادر أن الاشتباكات بدأت من جهة شمال شرق المديرية وتمكنت قوات اللواء السابع عمالقة، من كسر الهجوم الغاشم، والاشتباك مع المليشيات الحوثية وفقا لقواعد الاشتباك العسكري.

واضافت المصادر ذاتها، أن المليشيات شنت هجوماً عنيفاً وفتحت نيران أسلحتها الرشاشة على مواقع اللواء الحادي عشر عمالقة بالتزامن مع قصف مدفعي مكثف.

واكدت المصادر أن أبطال اللواء الحادي عشر عمالقة وبإشراف مباشر من القائد الشيخ مصطفى دوبلة، كسروا الهجوم الحوثي الذي استخدم فيه جميع أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة، وخاضوا مواجهات عنيفة أسفرت عن تكبيد المليشيات الحوثية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

ولفتت المصادر إلى أن أبطال اللواءين الحادي عشر والسابع عمالقة وجهوا ضربات موجعة في عمق المواقع التي تتمركز فيها المليشيات الحوثية واخمدوا مصادر نيران أسلحتها بدقة عالية محققين إصابات مباشرة أربكت عناصر إيران واجبرتها على التراجع إلى موقعها السابقة.

وبهذا الصدد، ذكر مصدر محلي في مديرية حيس، أن المليشيات الحوثية قصفت منازل المواطنين بالأعيرة النارية بعد وقت قصير من سماع أصوات الاشتباكات التي استمرت لمدة ساعة كاملة.

وأفاد المصدر بأن المليشيات الحوثية قصفت المدينة بقذائف الهاون والهاوزر واستهدفت منازل المواطنين فيما سقطت قذيفتين على اثنين من المساكن.

وتابع المصدر أن الهجوم الإرهابي الذي شنته المليشيات الإيرانية، أثار حالة كبيرة من الذعر والهلع بين أوساط المدنيين وخاصة الأطفال والنساء.

وفي السياق نفسه، كشفت مصادر طبية خاصة لنافذة اليمن عن وصول عشرات القتلى والجرحى بحالات خطيرة، من مليشيات الحوثي، إلى مستشفيات مديرية الجراحي امس الثلاثاء، لقوا مصرعهم على أيدي ألوية العمالقة، أثناء دفاعها عن مدينة حيس من جهة شمال غرب المدينة.

وأشارت المصادر إلى أن مستشفى النور والشاذلي بمديرية الجراحي الواقعة في مناطق سيطرة الانقلابيين، استقبلوا عشرات الصرعى والجرحى من المليشيات الحوثية، بعد ساعات من الاشتباكات التي شهدتها مديرية حيس.

وارجحت مصادر عسكرية أن هجوم الحوثي المتكرر على مديرية حيس جاء بعد خسائر مروعة في صفوف قياداتها الميدانية فضلا عن مصرع العشرات من عناصرها المسلحة، خلال محاولتهم التقدم صوب مواقع القوات المشتركة.

ويشار إلى أن المليشيات الحوثية شنت هجوماً عنيفاً لليوم الثاني على التوالي استهدفت من خلاله مديرية حيس ومواقع القوات المشتركة التي دافعت عن مواقعها ببسالة وجرعت الحوثيين المدعويين من طهران مرارة الهزيمة امس الثلاثاء وليل الاربعاء.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى