اليمن عاجل

خسة الحوثي في الضالع.. المليشيات ترد على خسائرها باستهداف الجنوبيات

في الوقت الذي يمنى فيه الحوثيون بالعديد من الخسائر الميدانية على يد القوات المسلحة الجنوبية، فإنّ المليشيات ترد على خسائرها بمزيدٍ من الاستهداف للمدنيين.

وضمن هذا الإرهاب الغاشم، أطلق قناصة حوثيون النيران على سيدتين شمالي الضالع، ما تسبب في نقلهما إلى مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني.

وفي التفاصيل، تعرَّضت السيدة صمود صالح مقبل (30 عامًا) لإصابة في فخذها الأيسر، جراء رصاصة قناص حوثي بقرية المشاريح، قبل أن يتم نقلها لمستشفى الشيخ محمد بن زايد لتلقي العلاج.

كما أصيبت في مريس شمالي الضالع، أحلام محمد سيف (30 عامًا) في ذراعها الأيمن، بسبب رصاصة قناص حوثي أيضًا.

الهجومان الحوثيان ينم عن خسة كبيرة تكسو على المليشيات، التي تستهدف الجنوبيين ردًا على الخسائر الضخمة التي منيت بها على يد القوات المسلحة الجنوبية طوال الفترة الماضية.

ويمكن القول إنَّ الجنوب أفشل مخططات حوثية، سعت من خلالها المليشيات للتمدُّد على الأرض بغية السيطرة على أراضي الجنوب ومصادرة ونهب ثرواته ومقدراته.

البطولات العسكرية الجنوبية ردّ عليها الحوثيون بالكثير من الجرائم الغادرة التي استهدفت المدنيين على صعيد واسع، ضمن إرهاب غاشم لا يجب أن يُترك من دون رد حازم على هذه المليشيات الموالية لإيران.

وبات واضحًا أمام الجميع أنّ إنجازات الجنوب العسكرية في مواجهة الحوثيين تبرهن على أنّ الوطن له قوات مسلحة قادرة على ردع أي اعتداءات تستهدف النيل من أمن الوطن، وتسعى لهدم استقراره.

وتأتي بطولات الجنوبيين على الحوثيين في وقتٍ تمارس فيه حكومة الشرعية المخترقة إخوانيًّا، تمارس انبطاحًا مفضوحًا أمام الحوثيين، وتواصل تسليم الجبهات وتجميد المواقع مع المليشيات.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى