اخبار اليمن الانتقارير

بالوثائق ”قاتل شقيقته” في إب يتخلص من الحق الخاص ويواجه الحق العام … ”تفاصيل”

تنازلت أسرة المجني عليها مديحة عايض محمد يحيى التي قتلت في محافظة إب قبل قرابة الأسبوع من قبل أخوها رمياُ بالرصاص بسبب وجبة عشاء.

وكشفت وثيقة حصل عليها “المشهد اليمني”، العفو عن الجاني المدعو يحيى عايض محمد يحيى، في جريمته المرتكبه ضد أخته مديحة، من قبل والدتها أميرة قايد مصلح وأخوانها عبده عايض، وحسين عايض ، وأخواتها وهن خيزران عايض وفادية عايض.

وقال أحد القانونيين إنه بهذا التنازل يكون الجاني قد تخلص من الحق الخاص الذي عاده ما تقترن الأحكام الصادره فيه بالإعدام، ولم يتبق على القاتل يحيى عايض سوى الحق العام الذي يقتضي فيه القانون اليمني الحبس من خمسة إلى عشرة أعوام.

وأشار ناشطون وحقوقيون أن هذا التنازل كفيل بأن يكون بمثابة صك مجاني للقتلة وتشجيع لجرائم قادمة ضد النساء.

وكان ناشطون طالبوا بإعدام القاتل في اسرع وقت نتيجه لجرمه الشنيع بقتل اخته بمنزلهما بمحافظة إب وسط اليمن ، بعد شجار بين الاثنين بسبب وجبه العشاء.

ويذكر أن القاتل لم يكتفي بقتل أخته فقط بل قام بدفنها بنفسه وبثيابها ولم يدع مجالا لأحد ان يقترب وقت الدفن.

وحاول بعض الأهالي والمواطنين الاقتراب فقام مرتكب الجريمة ب إطلاق النار عليهم

وتزايدت جرائم القتل وغيرها من الجرائم والانتهاكات بشكل غير مسبوق منذ سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية على محافظة إب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى