اخبار اليمن الان

الكشف عن أكثر من 65 ألف حالة انتهاك للطفولة في اليمن ”تفاصيل”

كشفت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات عن تسجيل 65971 حالة انتهاك طالت الأطفال من قبل ميليشيا الحوثي الانقلابية خلال المدة من 1 يناير 2015 وحتى 30 أغسطس 2019 م.

وذكرت الشبكة في تقريرها الخاص -الذي نشرتهُ وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) برصد الانتهاكات بحق الطفولة في اليمن- أن فريقها وثّق (3888) حالة قتل، استهدفت أطفال في (17) محافظة يمنية، بينهم (79) طفلاً رضيعاً، حيث تم توثيق (656) طفلاً وطفلة قتلوا نتيجة القصف المدفعي للميليشيا على الأحياء السكنية بجميع أنواع الأسلحة مثل “مدافع الهاوزر، وصواريخ الكاتيوشا، وقذائف الهاون، وقذائف الدبابات”.

ورصد الفريق الميداني مقتل(291) طفلاً نتيجة أعمال القنص، منهم (283) طفلاً نتيجة زراعة الألغام الأرضية، و(476) طفلاً نتيجة طلق ناري مباشر، و(412) طفلاً نتيجة الحصار الذي تفرضه الميليشيا وانعدام الأكسجين والدواء وإغلاق المستشفيات والمرافق الصحية، ووثق (12) حالة إعدام ميدانية قامت بها الميليشيا الحوثية بحق الأطفال، فيما وثق الفريق اغتيال (7) أطفال ودهس (22) طفلاً آخرين، و(8) حالات وفاة لأطفال تحت التعذيب في سجون ميليشيا الحوثي.

وذكر التقرير أن (1721) طفلاً قتلوا أثناء مشاركتهم في النزاع المسلح بعد تجنيدهم من قبل ميليشيا الحوثي والزج بهم في جبهات القتال، حيث تصدرت محافظة تعز اليمنية القائمة بمعدل (896) قتيلا من الأطفال تلتها محافظة حجة بـ(398) ثم محافظة عمران بـ(377) طفلا ثم محافظة الحديدة بـ(362) طفلا ثم العاصمة عدن بـ(276) ثم صنعاء بـ(258) طفلا وبعدها صعدة بـ(249) طفلا ومحافظة الضالع بـ (203) أطفال.

وبخصوص الإصابات فقد رصدت الشبكة (5357) حالة إصابة بحق الأطفال في (19) محافظة يمنية من أصل (22) محافظة، بينهم (157) طفلا وطفلة رُضّع، كما رصد الفريق الميداني إصابة (317) طفلا نتيجة أعمال القنص، ووثق الفريق (456) حالة إصابة نتيجة زراعة الألغام الأرضية.

ووثقت الشبكة (321) حالة إعاقة دائمة للأطفال توزعت على النحو التالي: (164) نتيجة المقذوفات العشوائية على الأحياء السكنية، و(157) بزراعة الميليشيا للألغام.

ووثق الفريق الميداني (456) حالة اعتقال واختطاف خاصة بالأطفال توزعت على (16) محافظة يمنية، وتسجيل عملية تهجير وتشريد بلغت (43608) أطفال، لافتاً النظر إلى رصد 12341 طفلاً لا تتجاوز أعمارهم 14عاماً جندتهم ميليشيا الحوثي، ومازالت عملية التجنيد لدى الميليشيات الحوثية مستمرة ويفرضون على بعض القبائل التجنيد بالإكراه والإجبار خلال المدة من 1 يناير 2015م وحتى 30 أغسطس 2019م.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد اليمني من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى