اخبار اليمن الان

عودة المواجهات بين الجيش والانتقالي بمحافظة أبين

تجددت المواجهات العسكرية بين الجيش وعناصر المجلس الانتقالي (المدعوم إماراتيا) في محافظة أبين.

وقالت مصادر محلية، إن معارك عنيفة اندلعت بين قوات الجيش وعناصر المجلس الانتقالي في عدد من الجبهات الواقعة بين مدينتي زنجبار وشقرة.

ووفقا للمصادر فإن تجدد المواجهات يأتي بعد أن شنت قوات الانتقالي هجوما على القوات الحكومية قبالة القطاع الساحلي، ما أدى إلى احتدام المعارك بين الطرفين.

وتدور معارك عنيفة بين الطرفين منذ قرابة خمسة أشهر منذ إعلان الانتقالي (الإدارة الذاتية) في أبريل/ نيسان الماضي، سقط في المواجهات قتلى وجرحى من الطرفين، إلى جانب معاناة إنسانية كبيرة للسكان والمسافرين على الخط الدولي.

في سياق أخر، ذكرت مصادر محلية بوادي وصحراء حضرموت أن صيدلانيا في عقده الرابع، أصيب بجروح خطيرة بعد تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين في مديرية القطن.

وبحسب المصادر، فإن مسلحين ملثمين أطلقوا الرصاص على الطبيب الصيدلاني عبدالله بن شهاب، ما أسفر عن إصابته بجروح متفرقة في جسده، نقل على إثرها للمشفى، فيما لم يتم التعرف على هوية المسلحين الذين تمكنوا من الفرار إلى جهة مجهولة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى