اخبار اليمن الان

الحضرمي :- الحكومة انجزت التزاماتها فيمايخص اتفاق الرياض

هنا البيضاء – متابعات :
بحث وزير الخارجية محمد الحضرمي،اليوم، عبر تقنية الاتصال المرئي، مع سفير بعثة الاتحاد الأوروبي لدى بلادنا، هانز جروندبرج، عدد من القضايا المتصلة بالوضع السياسي والجهود المبذولة لإحلال السلام.

وجدد الوزير الحضرمي ،حرص الحكومة على السلام وتعمل جاهدة لتحقيقه وتعاملت بكل إيجابية مع مقترحات المبعوث الاممي الى اليمن سعياً للتوصل الى سلام دائم وفقا للمرجعيات الاساسية الثلاث المتفق عليها.

واستنكر الحضرمي ،جرائم مليشيا الحوثي ضد محافظتي مأرب والجوف والزج بالأطفال والمغرر بهم في حروبها العبثية..مشيرا الى انكسار وفشل كل مغامرات المليشيا العبثية.

وفيما يتصل باتفاق الرياض، أكد الوزير الحضرمي بان الحكومة قامت بتنفيذ كل ما عليها في إطار الالية الخاصة بتسريع تنفيذ الاتفاق ،وأن على المجلس الانتقالي الالتزام بتنفيذ ما عليه فيما يتصل بالشق العسكري المتمثل بإخراج وحداته من العاصمة المؤقتة عدن وفقا للآلية..مؤكداً ان تشكيل الحكومة الجديدة سيشكل دفعة حقيقية للسلام واعادة الامن والاستقرار لليمن.

وشدد الحضرمي ،على ضرورة اعادة تطبيع الأوضاع في محافظة ارخبيل سقطرى وانهاء التمرد المسلح هناك واستعادة مؤسسات الدولة من اجل الحفاظ على سلمية وأمن واستقرار الجزيرة.

من جانبه اعرب سفير بعثة الاتحاد الأوروبي لدى بلادنا ،دعم الاتحاد الاوروبي لجهود الاغاثة الانسانية في اليمن، وجهود المبعوث الاممي مارتن غريفيث ومبادرته للسلام..متمنيا التوصل الى سلام دائم وشامل وأن يسود اليمن الامن والاستقرار.
كما بحث وزير الخارجية محمد الحضرمي، عبر الاتصال المرئي، مع نظيره وزير خارجية استونيا اورماس راينسالو، العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تطويرها وتعزيزها.

وفي اللقاء، تطرق الوزير الحضرمي إلى اخر التطورات على المستوى السياسي والجهود التي تقودها الامم المتحدة لتحقيق السلام في اليمن وتطورات تنفيذ إتفاق الرياض برعاية الأشقاء في المملكة العربية السعودية.. مجدداً التأكيد على حرص الحكومة اليمنية على تحقيق السلام الدائم والشامل يستند للمرجعيات الثلاث.

وثمن الحضرمي دعم جمهورية استونيا، العضو الحالي غير الدائم في مجلس الامن، واسهامها البناء في النقاشات الشهرية لمجلس الأمن بشأن اليمن.. معرباً عن تطلعه بان يكون مجلس الامن حاسما خلال المرحلة القادمة فيما يتعلق بعرقلة الحوثيبن لوصول فريق الامم المتحدة الفني لمعاينة خزان النفط صافر وتفادي اي كارثة محتملة.

من جانبه أعرب الوزير الاستوني عن تضامن بلاده مع اليمن وحرصها على ان يحظى الملف اليمني بالقدر الكافي من اهتمام مجلس الأمن، منوها الى ان بلاده تتابع بقلق التصعيد العسكري في بعض المناطق اليمنية وتحث على وقف اطلاق النار واستئناف المسار السياسي الذي تقوده الامم المتحدة.

وأكد أن بلاده تدرك مدى التهديد الذي يشكله خزان صافر، وان بلاده ستبذل جهودها في مجلس الأمن لإنهاء هذا التهديد، متطلعا الى ان يسود الامن والاستقرار في كل اليمن

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع هنا البيضاء من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى