اخبار العالم

المخابرات التركية تكشف مؤامرة جديدة تقودها الامارات ومحمد بن زايد في ورطه بعد اعتقال أهم جواسيسه

وجهت المخابرات التركية، اليوم الجمعة، صفعة جديدة قوية لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد على أراضيها.

وقال مسؤول أمني بارز في أنقرة، إن المخابرات التركية اعتقلت رجلًا للاشتباه في أنه يتجسس على عرب في تركيا لصالح الإمارات، وفقًا لوكالة “رويترز”.

وأضاف المصدر الذي رفض نشر اسمه، إن المشتبه به اعترف دون أن يفصح عن هوية المعتقل

وصرح المسؤول بأن المشتبه به جاء إلى تركيا بجواز سفر غير إماراتي، لكن السلطات التركية حصلت منه على “مجموعة من الوثائق المخفية” التي تظهر صلاته بالإمارات.

واعتقلت تركيا العام الماضي عنصري استخبارات يعملان لدولة الإمارات، خلال وجودهما في مدينة إسطنبول كانا على صلة بمحمد بن دحلان، مستشار ولي عهد أبوظبي.

ووجهت النيابة العامة التركية لكل من المشتبه بهما تهمة الحصول على معلومات سرية خاصة بالدولة بغرض التجسس السياسي والعسكري، بحسب “TRT”.

وكانت إحدى المهام الاستخباراتية للجاسوسين الإماراتيين مراقبة أعضاء حركة “فتح” و”حماس” والمعارضين للسعودية والإمارات، إلى جانب متابعة فعاليات وأنشطة التنظيمات الفلسطينية هناك.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع مأرب برس

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى