اخبار اليمن الان

أهالي مقبنة بتعز يثورون ضد قيادي إخواني ويطالبون بمحاسبته

خاص – نافذة اليمن – محمد عبدالغني

ثار نشطاء وأهالي مديرية مقبنة بمحافظة تعز ضد القيادي الإخواني المعين مدير عام مديرية مقبنة المدعو حميد الخليدي مطالبين باقالته من منصبة واحالته للتحقيق.

وارجع نشطاء في منشورات على “فيس بوك” رصدها “نافذة اليمن” هذه الثورة والحملة ضد المدعو الخليدي بسبب الفساد المالي والاداري والعنصرية المقيتة التي ينتهجها تنفيذا لأجندة حزب الاصلاح الذي نصبه بهذا الموقع الهام بالمديرية.

وكشف النشطاء عن جزء من الفساد كايقاف مرتبات الموظفين الذين لا ينتمون لحزب الإصلاح بمكتب الاشغال وتعين مدراء مكاتب من اقاربه يفتقرون لأدنى المؤهلات التعليمية وتعمده تهميش ابناء المنطقة.

وأشاروا الى قيام المدعو الخليدي باستقطاب المنظمات والجمعيات الخيرية واستغلالها لحسابه الشخصي وتسجيل مشرفين من اقاربه ومن عناصر حزب الإصلاح في حين يفترض بأن تكون الاولية لابناء المنطقة كونها غنية بالكوادر الموهلة.

ووجه أحد نشطاء المنطقة في منشور على “فيس بوك” رسالة الى المدعو الخليدي قائلا “إرحل فقد بانت نواياك وأنكشف المستور والوضع اختلف الآن، فقد انكشف الغطاء ورفعت الوصاية وأتيحت الفرصة أمام الجميع لكي يعرضوا أنفسهم على الملأ، ولم تعد هناك قيود على حق احد في المشاركة السياسية .. ارحل فقد افسدت وفسدت .. ارحل لطالما وقفت امام المصالح العامة من اجل مطامعك الشخصية .. ارحل فقد طفح الكيل وبلغ السيل الزُبا .. ارحل غير مأسوف عليك حد قوله.

ووجه أخر رسالة للمدعو الخليدي قال فيها “كثر شاكوك وقل شاكروك وكل هذ بسبب تصرفاتك هناك ثورة عارمة بدأت في مواقع التواصل الاجتماعي توحي باستياء وسخط واسع ضد تصرفاتك.

وأضاف “هذه الثورة الاكترونية قد تتطور الى ثورة على ارض الواقع لولا ان الواقع وتربص العدو الحوثي يقف حايل ضد هذه الثورة لكن هذا الشعور ربما ينتهي بنفاذ الصبر مع استمرارك بتصرفاتك الخاطئة فهلا عدلت من هذه السلوكيات.

وتستمر قيادات حزب الإصلاح في سلطة تعز باستغلال مناصبها ونفوذها لتنفيذ أجندة جماعة الإخوان الإرهابية في حزب الإصلاح بمختلف مناطق ومديريات محافظة تعز الخاضعة لهم.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى