اخبار اليمن الان

وسط تجاهل سعودي: انتهاكات جديدة لأدوات الإمارات داخل المؤسسات الرسمية في سقطرى 

اليمن نت- خاص 

تواصل ميليشيات المجلس الانتقالي المدعومة من الإمارات حملاتها العنصرية ضد المؤسسات المدنية والعسكرية في أرخبيل سقطرى. 

وقالت مصادر محلية إن الميليشيات رفعت اعلام الانفصال وصور رئيس المجلس “عيدروس الزبيدي” في كافة المباينة الحكومية والعسكرية. 

وأشارت المصادر إلى أنه تم رفع الأعلام وصور قيادات الميليشيات بتوجيهات من مدير عام الشرطة “أحمد سعد سالم القدودمي” الموالي للإمارات والمعين من المجلس الانفصالي. 

وفي سياق آخر أصدر “القدومي” قرارًا بتكليف “فيصل عبد السلام سعد صالح”، بمهام نائب قائد معسكر شرطة المحافظة. 

ووجه القدومي، الرائد فيصل عبد السلام بمباشرة مهامه في قيادة شرطة المحافظة، بجانب قائد المعسكر، والعمل على ترتيب الأفراد والدوريات المتحركة والثابتة، والمتابعة والتنسيق مع العمليات المشتركة. 

ومنذُ سيطرة ميليشيات المجلس الإنتقالي على سقطرى بقوة السلاح في يونيو الماضي تعيش الأرخبيل ظروف اقتصادية صعبة ضاعفت معاناة المواطنين. 

ومنذُ ذلك الحين تعمل الميليشيات ذاتها على ملشنة الأرخبيل واجراء تغييرات جذرية في مؤسسات المحافظة العسكرية والأمنية وسط تجاهل مريع من السعودية وقواتها المرابطة في الأرخبيل. 

ومن وقت لآخر تقابل الرياض احتجاجات السلطة الشرعية على ما يجري في الجزيرة من انقلاب وانتهاك للسيادة بوعود تخديريه من ضمنها عودة الأوضاع إلى ما كانت علية سابقا. 

 

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى