اليمن عاجل

الحكومية اليمنية تدين تهريب النظام الإيراني لأحد عناصره إلى اليمن وتنصيبه سفيرا لدى المليشيا المتمردة

الجوزاء نيوز – متابعات

دانت الحكومة اليمنية، الأحد، قيام النظام الايراني بتهريب أحد عناصره إلى الجمهورية اليمنية وتنصيبه “سفيرا” لدى مليشيا الحوثي الانقلابية.

والسبت أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، أنّ السفير الإيراني حسن إيرلو وصل إلى صنعاء.

واعتبرت وزارة الخارجية اليمنية في بيان لها، تعيين إيران سفير لدى الحوثيين بأنها “مخالفة صريحة للقانون الدولي وقرارات مجلس الامن بما فيها القرار ٢٢١٦”.

وقالت الخارجية، إن استمرار النظام الإيراني بانتهاج سلوك العصابات والمنظمات الارهابية بتهريب الأسلحة والافراد الى مليشيا الحوثي انقلابية يؤكد على عدوانية هذا النظام ونواياه الخبيثة تجاه اليمنيين.

ودعت وزارة الخارجية المجتمع الدولي ومجلس الأمن لإدانة هذه الممارسات والانتهاكات الإيرانية غير القانونية وتدخلها السافر والمستمر في الشؤون الداخلية للجمهورية اليمنية.

وأثار الوصول الغامض للسفير الإيراني إلى صنعاء تساؤلات حول الطريقة التي وصل بها، لا سيما وأن التحالف العربي يسيطر على الاجواء والمنافذ الجوية والبرية والبحرية.

وترجح بعض المصادر، أن السفير الإيراني حسن ايرلو، وصل صنعاء الأربعاء 14 أكتوبر عبر طائرة عمانية مع 20 خبيرًا إيرانيًا ضمن 240 شخصًا أعلن المتحدث باسم الجماعة عن عودتهم إلى البلاد على اعتبار أنهم مرضى وجرحى، في صفقة مع واشنطن للإفراج عن رهائن امريكيين دعمتها السعودية.

وعمل ‏‎حسن إيرلو ، كخبير عسكري ومدرب في حزب الله على الاسلحة المضادة للطيران في العام 1999، وذلك بحسب اعترافات أسرى تابعين لحزب الله.

يمكن قراءة الخبر من المصدرموقع الجوزاء من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى