اليمن عاجل

قذائف الدريهمي.. مفخخات حوثية تطيل أمد الحرب

رسائل خبيثة تبعث بها المليشيات الحوثية الموالية لإيران، وهي تعمل على إطالة أمد الحرب العبثية على صعيد واسع.

ففي الساعات الماضية، أطلقت مليشيات الحوثي العشرات من قذائف الهاون على مناطق متفرقة من مديرية الدريهمي.

مصادر محلية قالت إنَّ المليشيات قصفت قرى ومزارع في المدينة بـ20 قذيفة هاون ثقيل من عيار 120، بالإضافة إلى عدد من قذائف مدفعية (بي 10) بصورة متواصلة.

الانتهاكات الحوثية بهذه الطريقة الوحشية تُضاف إلى سلسلة طويلة من الخروقات التي ارتكبتها المليشيات الموالية لإيران، بغية إطالة أمد الحرب.

وبات واضحًا أمام مختلف الأطراف والجهات أنّ المليشيات الحوثية تُفسِح المجال بشكل كبير للغاية أمام استمرار الحرب لفترة طويلة، وهو ما يُساهم في تصاعد الأزمة الإنسانية.

وارتكبت المليشيات الحوثية، أكثر من 15 ألف خرق وانتهاك لبنود اتفاق السويد الموقّع في ديسمبر 2018، ونُظر إليه بأنه خطوة أولى على طريق السلام.

هذا الإجرام الحوثي يتوجّب أن يتصدى له المجتمع الدولي بمزيدٍ من الحسم، ولم يعد من المناسب مطلقًا الاستمرار على الحالة الرخوة التي تكتفي بإدانات على مضض لهذا الإرهاب الحوثي.

ويبقى الحل الذي يوقف الحرب العبثية الراهنة، هو أن يتخذ المجتمع الدولي إجراءات رادعة تلزِم المليشيات باحترام مسار السلام بشكل فوري، من أجل منح الحرب استراحة طال انتظارها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى