اخبار العالم

”الوقاحة ليست نهجا”.. تنديد فرنسي و أوروبي بتصريحات ”أردوغان” المنتقدة لـ”ماكرون”

ندد وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، اليوم الأحد، بتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ضد نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، معتبرا أنها ”غير مقبولة“، داعيا أنقرة إلى ”وقف دوامة المواجهة الخطيرة“.

وقال بوريل في تغريدة على حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”،: ”تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان ضد الرئيس إيمانويل ماكرون غير مقبولة.. دعوة لتركيا إلى وقف دوامة المواجهة الخطيرة هذه“.

يأتي ذلك فيما دانت فرنسا امس السبت التصريحات الأخيرة للرئيس التركي رجب طيب أروغان، التي انتقد فيها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون و”تعامله مع الإسلام”.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن الرئاسة الفرنسية استنكارها لتصريحات أردوغان “غير المقبولة”.

وقالت الرئاسة الفرنسية: “كلام الرئيس أردوغان غير مقبول. المبالغة والوقاحة ليست نهجا. نطالب أردوغان بتغيير مسار سياسته لأنها خطيرة من جميع النواحي. نحن لا ندخل في خلافات لا داعي لها ولا نقبل الإهانات”.

وكان أردوغان هاجم مجددا ماكرون في وقت سابق من اليوم، واتهم فرنسا بأنها “تقف عموما وراء الكوارث والاحتلال في أذربيجان”.

وتساءل أردوغان عن مشكلة ماكرون مع الإسلام قائلا: “ما مشكلة المدعو ماكرون مع الإسلام؟.. ماكرون يحتاج لعلاج عقلي”.

واعتبر الرئيس التركي أن السياسات الأوروبية ضد الدين الإسلامي غير مفهومة، مضيفا أن اقتحام الشرطة الألمانية لمسجد في برلين، هو “دليل على انتقال الفاشية في الدول الأوروبية إلى مرحلة جديدة”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى