اخبار اليمن الان

الصحفي عبدالعليم: تواصل انهيار العملة ينذر بكارثة اقتصادية كبيرة

قال الصحفي محمد عبدالعليم أن مايحدث من تواصل لتدهور الصرف في  المحافظات المحررة ينذر بكارثة إقتصادية كبيرة حيث تعرض صرف الريال اليمني خلال الشهر الماضي إلى  تدهور كبير مع ارتفاع قياسي في سعر المواد الغذائية فقد وصل  الريال اليمني مقابل  السعودي 224 والدولار 850 في أكبر تدني في أسعار الصرف وسط ارتفاع جنوني في الاسعار.

موضحاً  بأن  الموطن والموظف في السلك المدني مايتجاوزو راتبه مابين 50 إلى 100دولار.

أمس محافظ عدن لملس يتسلف من محلات الصرافة 16مليار إلى  البنك المركزي لسد العجز وايجاد سيول لجنود المنطقة الرابعة.

وطالب عبد العليم التحالف والدولة سرعة ايجاد وديعة بنكية من أجل أستقرار  العملة داعياً البنك المركزي  والغرف التجارية في المحافظات ومكاتب الصناعة القيام بدورها قبل الانهيار الشامل في حياة الناس التي تتفاقم يوما بعد يوم وسط جشع من التجار وملاك العقار وتعاملهم بالعملة الصعبة مما سبب  وضع اقتصادي سيء.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى