اخبار اليمن الان

تحركات مليشيا الحوثي الخبيثة تنسف آمال السلام في اليمن

لا تتوقّف المليشيات الحوثية عن رسائلها الخبيثة التي تفضح مساعيها الإرهابية للعمل على إطالة أمد الحرب على نحوٍ يُعقّد من الأزمة الإنسانية بشكل مرعب.

ودأبت المليشيات الحوثية على شن اعتداءات غادرة، تمثّل أحدثها في إقدام المليشيات، خلال الساعات الماضية، على قصف القرى السكنية في منطقة الجبلية بمديرية التحيتا جنوب الحديدة.

وأطلقت مليشيا الحوثي، عدة قذائف هاون وقذائف BMB صوب القرى السكنية في المنطقة، وذلك بالتزامن مع عمليات استهداف بالأسلحة المتوسطة عيار 14.5، ومعدل البيكا.

المليشيات الحوثية لم تكتفِ بالرسالة الخبيثة التي تبعث فيها من خلال سلسلة اعتداءاتها الغادرة على السكان، ففي الساعات الماضية رصدت القوات المشتركة، 12 طائرة تابعة لمليشيا الحوثي فوق مناطق متفرقة بمحافظة الحديدة.

وجرى رصد خمس طائرات تحلق فوق مدينة التحيتا، وثلاث طائرات فوق منطقة الجبلية، وأربع طائرات في منطقة الحيمة بمديرية التحيتا.

إقدام الحوثيين على التصعيد العسكري أمرٌ غير مستغرب على الإطلاق، بل يمثّل أمرًا معتادًا منذ فترات طويلة، وهو ما يبرهن على خبث نوايا المليشيات وعملها على إطالة أمد الحرب حتى أبعد فترة ممكنة، ما يمثّل مزيدًا من الاستهداف للمدنيين.

وبالنظر لما خلّفته الحرب الحوثية من أزمة إنسانية شديدة البشاعة على مدار السنوات الماضية، فإنّ أي سياسة متراخية في التعامل مع المليشيات أمرٌ لن يكون مجديًّا على الإطلاق، بل على العكس فإنّه يمنح الفرصة لهذا الفصيل الإرهابي ليتمادى في إرهابه.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى