اخبار اليمن الان

أبطال الجيش في جبهات نهم والمخدرة.. أسودٌ لا تخاف الحرب وأيادٍ تسقي العدو السُمّ الزُعاف

يستمر أبطال الجيش الوطني في العديد من جبهات القتال في مديرية نهم، شرقي محافظة صنعاء، وجبهات غربي محافظة مأرب، في تحقيق الانتصارات الميدانية الساحقة على مليشيا التمرد والانقلاب الحوثية، المدعومة من إيران منذ أيام وسط خسائر كبيرة في العتاد والأرواح تتكبدها المليشيا.

على امتداد جبهات القتال مُنيت مليشيا الحوثي المتمردة خلال الأيام الماضية بهزيمة مريرة، تكشفها الانهيارات الواسعة في صفوف مقاتليها، والخسائر البشرية والمادية الكبيرة التي تتكبدها.

وتحولت السلاسل الجبلية والتباب إلى مقابر جماعية لعناصر مليشيا الحوثي المتمردة الذين قضوا بنيران أبطال الجيش الوطني وبضربات مدفعيته المركزة في معارك مشتعلة حتى اللحظة، واصل فيها الجيش دحره للمليشيا، التي زجت بعناصرها إلى الموت، وكأنهم جراد، كما وصف ذلك أحد مقاتلي الجيش الذي تحدث لـ “سبتمبر نت”.

وقال الجندي (أحمد علي عبادي) وما زال غبار المعركة عليه، بأنه ورفاقه الأبطال خاضوا معركة طوال ساعات ليلة أمس، تكللت بالنصر على المليشيا الحوثية التي حاولت التقدم، إلى محيط معسكر ماس، إلا أنها تركت جثث عناصر خلفها، ولاذت بالفرار من أمام الأبطال ونيران أسلحتهم.

وأشار إلى أن المعركة البطولية، أظهرت مدى استهانة المليشيا بعناصرها، وهي تزج بهم أنساقاً تقودهم إلى حتفهم، حتى أن هاونات المليشيا تحصد عناصرها أيضاً، وقال: خرجنا بأقل الخسائر من المعركة، شهيد واحد من مجموعتنا، التي ظلت تقاتل وتطارد المليشيا في الشعاب، من المسافة صفر، حتى صباح اليوم.

أبطال آخرون في الجيش يرابطون في خطوط القتال الأمامية في جبهات العزة والشرف والبطولة أكدوا بأنه لا هدف لهم إلا النصر أو النصر، وتحطيم غرور مليشيا التمرد والانقلاب الحوثية واجتثاثها ليس من جبهات نهم والمخدرة وغيرها من جبهات القتال، بل من على أرض الوطن.

وأضافوا في إطار حديثهم لـ”سبتمبر نت” بأن تحرير العاصمة صنعاء، هو هدفهم، والوصول إلى مران، معقل المليشيا الحوثية في محافظة صعدة، شمالي البلاد، هو طموحهم، مؤكدين أن رفع أعلام الوطن فوق قمم جبال تلك المنطقتين هو ما يسعون إليه بعزائم تفوق الجبال صلابة، وبمعنويات تعانق السماء رفعةً.

ويخوض أبطال الجيش الوطني ببسالة منقطعة النظير، مسنودين بالمقاومة الشعبية ورجال القبائل في الجبهات أشرس المعارك، حيث يلقنون المليشيا المتمردة المدعومة من إيران الموت والهزائم، محطمين أوهامها في تحقيق نصرٍ كاذب، وزيف تقدم تروجه أبواقها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى