اخبار اليمن الان

مصادر مقربة من"القباطي" تكشف حقيقة الإفراج عنه

نفت مصادر مقربة من الأكاديمي عبد الله عبد الجبار القباطي إفراج قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة المؤقتة عدن عنه، وذلك بعد نشر “الموقع بوست” خبرا يفيد بالإفراج عنه.

وبحسب الموقع ذاته ، قالت المصادر إن قوات الانتقالي أوهمت أسرة القباطي بالإفراج عنه، لكن اتضح في الأخير أنها مراوغة، فيما لا يزال القباطي رهن الاعتقال.

وكانت قوات الانتقالي اختطفت القباطي الحاصل على شهادة الدكتوراه في الكيمياء التحليلية في الـ20 من يوليو الماضي في نقطة العلم المدخل الشرقي للعاصمة المؤقتة عدن، أثناء عودته من مدينة سيئون بحضرموت رفقة زوجته، حيث جرى اقتياده إلى مكان مجهول ووجهت له تهمة تدبير انقلاب.

ووفقا لبيان سابق لمنظمة “سام”، فقد داهمت جماعة الانتقالي منازل القباطي في الـ21 من أغسطس الماضي بحجة إلقاء القبض القهري على زوجته وولده وآخرين، واختطفت ثلاثة طلاب من أقربائه كانوا يقيمون في أحد منازله، إضافة إلى شخص آخر يدعى صادق خليل وآخرين من أقارب القباطي.

وكشفت “سام” في بيان لها أن قوات الانتقالي لم تسمح لعائلة القباطي بزيارته ونقلته إلى سجن تابع لها في مديرية التواهي يخضع لإشراف التحالف السعودي الإماراتي بعدن.

الخبر التالي : وزيرة باكستانية توجه”صفعة قوية” للرئيس “ماكرون” وفرنسا تشتعل غضبا

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى