اخبار اليمن الان

الشجاع: استمرار الصراع بين المؤتمر والإصلاح خطر يهدد المشروع الوطني

قال السياسي اليمني عادل الشجاع إن استمرار الصراع بين حزبي المؤتمر الشعبي العام والتجمع اليمني للإصلاح خطر يهدد المشروع الوطني في البلاد.

جاء ذلك في مقال للشجاع تحت عنوان “صراع المؤتمر والإصلاح أخطر صراع يواجهه المشروع الوطني” دعا فيه قيادتي الحزبين للجلوس وحل الخلافات وإعلان المصالحة لأجل الوطن.

وأكد الشجاع استفادة مليشيا الحوثي من الصراع بين المؤتمر والإصلاح حيث قال: وضع الحوثي يده على الجرح اليمني الذي نتج عن الصراع بين الإصلاح والمؤتمر في ٢٠١١ واستكملت حلقاته في ٢٠١٤ ، ورغم دعوات المصالحة التي تطلق من بعض الحريصين إلا أن العداء يظل ساكنا في قلب كل طرف ، ومن هذا الانقسام استفادت عصابة الحوثي الإرهابية من النيل من الشعب اليمني الذي يدفع ثمن هذه الخصومة ثمنا باهضا .

وأشار إلى أن “هناك أفرادا في المؤتمر والإصلاح لا يريدون المصالحة وإلا لكانت قد حدثت منذ زمن طويل ، فعلينا ألا نتوقف عند هؤلاء المعطلين ونتجاوزهم إلى أولئك الذين يقدرون مخاطر المرحلة القادمة في ظل استمرار الانقسام”.

وشدد الشجاع على ضرورة تصحيح الأخطاء التي حدثت من قبل بعض الأطراف السياسية سابقا مؤكدا بأن الدولة والجمهورية في خطر ، وأن المشروع الإيراني الصهيوني يتكامل في المنطقة من خلال أدواته.

ولفت إلى أن استمرار الصراع داخل الصف الجمهوري سيضعف الشرعية وسيعمل على تغييب اليمن من المحافل الدولية وستعيث المليشيات المتواطئة مع المشروع الإيراني الصهيوني فسادا وتدميرا، حسب قوله.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى