اليمن عاجل

بحارٌ مُلغّمة مياهها.. إرهاب حوثي إيراني يستهدف الملاحة

يُمثّل تفكيك الألغام البحرية أحد أهم الجهود التي يبذلها التحالف العربي في سبيل مكافحة الإرهاب الحوثي المتفاقم على صعيد واسع.

ففي هذا الإطار، أعلن التحالف العربي، ظهر اليوم الجمعة، اكتشاف وتدمير لغمين بحريين زرعتهما مليشيات الحوثي الإرهابية جنوب البحر الأحمر.

وقال بيانٌ صادر عن التحالف، إنّ اللغمين من صناعة إيرانية، مؤكّدًا أنّ أعمال المليشيات الحوثية العدائية تهدد الأمن البحري بمضيق المندب

وأوضح بيان التحالف أن إجمالي عدد الألغام التي دمرها التحالف وصلت إلى 166 لغمًا بحريًا نشرتها مليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وكان التحالف قد أعلن منتصف هذا الأسبوع، تدمير خمسة ألغام بحرية زرعتها مليشيا الحوثي الإرهابية، جنوب البحر الأحمر، وقال في ذلك البيان إنّ الألغام البحرية المدمرة إيرانية الصنع من نوع “صدف”، وأنّ مجموع الألغام التي دمرها بالبحر الأحمر وصل إلى 163 لغمًا بحريًا، وذلك قبل الحصيلة المعلنة اليوم الجمعة.

جهود التحالف في هذا الصدد تمثّل استئصالًا لإرهابٍ تفاقم كثيرًا في الفترة الماضية، بعدما واصلت المليشيات الإرهابية تهديد الملاحة البحرية بشكل مروع.

توسع الحوثيين في زراعة الألغام يمثّل استهدافًا خبيثًا للملاحة البحرية التي لم تنجُ من إرهاب المليشيات، وتحديدًا من خلال زراعة الألغام البحرية ونشر الزوارق المفخخة.

وفي الوقت نفسه، فإنّ الإجرام الحوثي في هذا الإطار لا ينفصل عن مساعي المليشيات لفرض سيطرة كاملة على ميناء الحديدة، استخدامه كقاعدة عسكرية لشن هجمات إرهابية تستهدف الملاحة البحرية.

التحالف وهو يستأصل هذا الإرهاب الحوثي لا يُنظر إلى ذلك بأنّه يتصدّى لعبث الحوثيين فحسب، لكن الأمر يمثّل إجهاضًا لمؤامرة إيرانية تقوم على محاولة تهديد الملاحة البحرية في المنطقة برمتها.

توسّع الحوثيين في هذا الإجرام المدعوم إيرانيًّا ينبغي أن يطلع عليه المجتمع الدولي، وأن يواجه حجم هذا الإرهاب الخبيث الذي يحمل أضرارًا مكثفة على المنطقة برمتها، وهو ما يمثّل استهدافًا أيضًا لمصالح الغرب، لا سيّما فيما يتعلق بالصعيد التجاري.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى