اليمن عاجل

مقتل 8 من جنود الانتقالي في تجدد القتال مع قوات حكومية بأبين

مقتل 8 من جنود الانتقالي في تجدد القتال مع قوات حكومية بأبين

قتل نحو 8 جنود من قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، في جنوب اليمن، بينهم ضباط، في تجدد القتال ليل الجمعة مع قوات حكومية في محافظة أبين.

وارتفعت حدة المواجهات بشكل متقطّع بين قوات الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي بين مدينتي شقرة وزنجبار، خلال الفترة الأخيرة، رغم اتفاق وقف إطلاق النار، الذي اقترحته السعودية، بموافقة من الجانبين، في يونيو الماضي.

ومن بين قتلى الانتقالي قائد عمليات ألوية الدعم والاسناد العميد عوض السعدي،  بعد إصابته بقذيفة هاون خلال عملية تبادل إطلاق نار مع القوات الحكومية.

منذ أسبوعين، تجددت المعارك بين الجانبين، بالتزامن مع مشاورات يجريها الطرفان في العاصمة السعودية الرياض، لإعلان تشكيل حكومة المناصفة بين الشمال والجنوب، ويتبادل الطرفان، الانتقالي والحكومة، اتهامات بخرق الهدنة، ويقول كل منهما إنه ملتزم بوقف إطلاق النار.

وعلى الصعيد كشفت مصادر في المنطقة العسكرية الرابعة أن الإمارات دفعت بدعم جديد من الأسلحة والمعدات المتطورة لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين، ومن هذه الأسلحة صواريخ حرارية وموجهة وعربات أميركية مضادة للصواريخ، إضافة إلى دفعها بعدد كبير من القوات لمواجهة الحكومة في محيط مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين.

ويتزامن اشتداد المعارك مع ضغوطا لعودة عدد من القيادات العسكرية والأمنية الميدانية من الخارج وتحديداً من القاهرة وأبوظبي، إلى عدن، وهذه القيادات من “الانتقالي” موالية للإمارات، وكانوا قد غادروا وفق التفاهمات بحسب اتفاق الرياض، قبل أن يتعرض لنكسة عقب تفجر الأوضاع العسكرية في محافظة أبين.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى