اخبار الرياضة

ميسي يحتفي بمارادونا في فوز برشلونة برباعية على أوساسونا

سجل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفا مذهلا وقدم لمسة وفاء إلى مواطنه الراحل دييغو أرماندو مارادونا، وعاد برشلونة إلى طريق الانتصارات في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بالانتصار برباعية نظيفة على أوساسونا.

أنهى الأرجنتيني ليونيل ميسي عملا جماعيا رائعا بتسديدة هائلة في المرمى من حافة منطقة الجزاء خلال الشوط الثاني، بعدما تقدم برشلونة بثلاثة أهداف بواسطة مارتن بريثويت وأنطوان غريزمان وفيليب كوتينيو.

وبعد أن سجل الهدف، خلع ميسي قميصه ليكشف عن قميص آخر باللونين الأحمر والأسود وهو قميص فريق مدينته نيويلز أولد بويز وكان يحمل الرقم 10 الذي ارتداه مارادونا خلال اللعب هناك لفترة في 1993. 

وكرّم برشلونة قبل انطلاق المباراة مارادونا، الذي لعب للنادي فترة مليئة بالأحداث لكنها كانت محبطة بين  1982 و1984، حيث وضع قميص سابق يحمل توقيعه عند مقصورة الملعب، بينما وقف اللاعبون دقيقة واحدة حدادا أمام قميص قديم لبرشلونة يحمل الرقم 10.

وخرج كليمو لانغليه مدافع برشلونة مصابا في الكاحل ولم يعد برشلونة يملك مدافعا لائقا في الفريق الأول بعد إصابة صمويل أومتيتي ورونالدو أراوخو وجيرار بيكي.

ويأتي فوز برشلونة بعد الخسارة 1-صفر أمام أتليتيكو مدريد في الجولة الماضية ليتقدم إلى المركز السابع برصيد 14 نقطة من تسع مباريات وبفارق تسع نقاط عن ريال سوسيداد المتصدر وأتليتيكو.

وقال كوتينيو “يستحق مارادونا احتفاء مفعما بالمشاعر مثل ذلك، فلقد خسرنا رمزا عالميا. كل من يتعلق بكرة القدم يعشقه ونحن كلنا نفتقده”.

وأضاف غريزمان “لم نكن نعرف أن ميسي قام بتجهيز هذا الاحتفاء بمارادونا. كانت مفاجأة جميلة”.

وتابع “كان من المهم الفوز اليوم لأن فرق القمة تفوز ولم نكن سنتحمل أي تعثر جديد. كنا ندرك صعوبة الأمر لكن أظهرنا اليوم أننا نريد الفوز بالدوري ولدينا القدرة على ذلك”.

وحصل ميسي على راحة نادرة الأسبوع الماضي وبقي هو وزميله فرينكي دي يونغ في برشلونة بينما فاز الفريق الإسباني خارج أرضه 4-صفر على دينامو كييف وضمن اجتياز دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ومنح رونالد كومان مدرب برشلونة الفرصة للمهاجم بريثويت لبدء المباراة بعدما تألق اللاعب الدنمركي أمام دينامو، واستفاد برشلونة من وجوده داخل منطقة الجزاء وهو ما كان يفتقده منذ رحيل الهداف لويس سواريز.

وكاد برشلونة أن يتقدم بهدف مبكر بعد تعاون ميسي وغريزمان وكوتينيو لكن أوناي غارسيا مدافع أوساسونا أبعد تسديدة كوتينيو من على خط المرمى.

وافتتح بريثويت التسجيل بعد ارتباك داخل منطقة الجزاء وأضاف غريزمان الهدف الثاني بتسديدة مذهلة من خارج منطقة الجزاء. وصنع غريزمان، الذي هز شباك دينامو أيضا، الهدف الثالث لزميله كوتينيو الذي لم يكن بوسعه حتى إهدار الفرصة.

واعتقد عثمان ديمبلي أنه سجل الهدف الرابع قبل أن يتدخل حكم الفيديو المساعد لإلغائه، قبل أن تأتي الكلمة الأخيرة من ميسي.

يمكنك زيارة الخبر الاصلي من هنا >> هذا الخبر المنشور بموقع اخبار اليمن جرى نشره من موقع وكالة خبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى