اخبار اليمن الان

كسب ود إدارة بايدن القادمة وتقديم هدية وداع إلى ترامب.. مصادر أميركية: الأمير محمد بن سلمان يسعى لإنهاء القطيعة مع قطر

يزور صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشاره جاريد كوشنر السعودية وقطر هذا الأسبوع في محاولة لتحقيق انتصارات دبلوماسية في المنطقة قبل مغادرة البيت الأبيض، حسبما أفادت تقارير إعلامية الأحد.

وقالت صحيفة ‘وول ستريت جورنال’ الأميركية إن الزيارة ستركز خصوصا على حل الخلاف القائم بين قطر والتحالف الذي تقوده السعودية، كما ستبحث التطبيع مع إسرائيل، إضافة إلى النفوذ الإيراني في المنطقة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين وخليجيين (لم تسمّهم) قولهم إن “كوشنر المكلف بملف الشرق الأوسط سيلتقي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في مدينة “نيوم” (شمال)، كما سيلتقي أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة”.

وفي وقت سابق كشفت صحيفة ‘فايننشال تايمز’ السبت نقلا عن مصادر لم تسمها أن “الأمير محمد بن سلمان يسعى إلى إنهاء الحصار المفروض على قطر”، من أجل “كسب ود إدارة الرئيس المنتخب بايدن القادمة وتقديم هدية وداع إلى ترامب”.

وتأتي زيارة كوشنر بعد أيام على اغتيال عالم نووي إيراني كبير في عملية تتهم طهران إسرائيل بالمسؤولية عنها وهو ما أدى إلى تصعيد التوتر في المنطقة.

وبدأ الوقت ينفد بالنسبة إلى ترامب الذي سيتعين عليه مغادرة البيت الأبيض بعد أداء الرئيس المنتخب جو بايدن اليمين في 20 يناير/كانون الثاني.

حاول كوشنر إبرام العديد من الصفقات في المنطقة وأقام صداقات مع شخصيات خليجية، بمن فيهم الأمير محمد بن سلمان.

وفي الشهور الأخيرة، أعلنت البحرين والإمارات تطبيع العلاقات مع إسرائيل بموجب “اتفاقات إبراهيم” والتي تمت بوساطة البيت الأبيض ممثلا بكوشنر.

كما وافقت السودان بالمبدأ على تطبيع العلاقات مع الدولة العبرية.

وقرّب القلق من إيران تدريجيا إسرائيل ودول الخليج بتشجيع أميركي. وذكرت تقارير في 23 نوفمبر/تشرين الثاني أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو عقد محادثات سرية في السعودية مع الأمير محمد بن سلمان.

وغذّت التقارير الإعلامية الإسرائيلية التكهّنات بأن إسرائيل قد تكون على بعد خطوات عن التوصل إلى اتفاق تطبيع مع المملكة.

إلا أن الرياض نفت وشددت على عدم انعقاد أي اجتماع بين نتانياهو ومحمد بن سلمان.

وأصرّت المملكة على أنها متمسكة بموقف الجامعة العربية بشأن عدم إقامة أي علاقات مع إسرائيل قبل توصل الدولة العبرية إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

وقالت صحيفة ‘وول ستريت جورنال’ إن كوشنر سيجري الزيارة برفقة آفي بيركوفيتش مستشار الرئيس لشؤون الشرق الأوسط وبريان هوك المبعوث الأميركي السابق لإيران.

وأعلنت السعودية والإمارات ومصر والبحرين في يونيو/حزيران 2017 قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر بسبب تورطها في دعم مجموعات إسلامية متطرفة والتقرب من ايران.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليوم الثامن من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى