اخبار اليمن الان

نص البيان السياسي الصادر عن فعالية الذكرى الـ53 لعيد الاستقلال

اصدرت اللجنة المنظمة لفعالية الذكرى الـ53 لعيد الاستقلال الثلاثين من نوفمبر بيانا سياسيا جاء فيه مايلي:

نص البيان السياسي الصادر عن فعالية الذكرى الثالثة والخمسين لعيد الاستقلال الجنوبي 30 من نوفمبر

بسم الله الرحمن الرحيم.

ياجماهير شعبنا الجنوبي العظيم
إنكم تحتفلون اليوم بالذكرى الثالثة والخمسين لعيد الجلاء الثلاثين من نوفمبر 1967م. يوم رحيل اخر جندي بريطاني من العاصمة عدن واعلان الاستقلال الوطني لجتوبنا الحبيب.

ياجماهير الجنوب الأبية لقد اضاف الثلاثين من نوفمبر 1967م.نصرا كبيرا لشعبنا الجنوبي الذي قدم الشهيد تلو الشهيد طوال فترة دامت اربع سنوات من العمل الثوري المنظم والكفاح المسلح الذي طرد اكبر مستعمرة على وجه الأرض وهي بريطانيا العظمى.

لقد كان نوفمبر يوم تتويج لمسيرة النضال التحرري بكل اشكاله المتعددة التي خاضها شعبنا العظيم ضد الاستعمار البريطاني والذي جثم على أرض الجنوب 129عام”

ونحن إذ نحتفل بالعيد الوطني لدولة الجنوب فإننا نؤكد اعتزازنا بتاريخنا النضالي المستقل كشعب له بصمات ناصعة على مر العصور”

اننا في هذا اليوم التاريخي نحيي ذكرى الاستقلال الأول متطلعين الى الاحتفال قريبا ان شاء الله بالاستقلال الثاني من الاحتلال اليمني المتخلف الذي لازال يثير الفتن والحروب في ارض الجنوب ولم يكتفي في ممارساته القذره من قمع ونهب وتدمير كل ماهو جميل منذ عام 1994م وحتى اليوم.

اننا نتذكر بكل الفخر والاعتزاز أولئك الأبطال من الرعيل الأول شهداء ومناضلين ممن كان لهم شرف المساهمة في تحقيق الاستقلال الوطني في 30 نوفمبر 1967م “فلهم كل الوفاء والتقدير والعرفان كانوا إحياء ام اموات”

كما نحيي بكل فخر واعتزاز كل المناضلين والشهداء والجرحى منذ انطلاق ثورة الحراك الجنوبي والمقاومة الجنوبية ونعاهدهم اننا على درب الوفاء سائرون حتى التحرير والاستقلال واستعادة دولة الجنوب كاملة السيادة من المهرة وحتى باب المندب.”

ياجماهير شعبنا الابيه لقد وقفتم بكل فخر واعتزاز ضد صلف الاحتلال اليمني المتخلف في كل المراحل وآخرها وقوفكم جنبا الى جنب مع الأشقاء في دول التحالف العربي منذ العام 2015م.وشكلتم ملحمة عسكرية ونضالية واحده ضد العدوان اليمني بكل أشكاله لكننا نأمل اليوم من الأشقاء في دول التحالف الى احترام الارادة الجنوبية والوقوف مع شعبنا الجنوبي في نيل استقلاله الذي أصبح واقع لايمكن الهروب منه.

ومن خلال هذه المناسبة الوطنية الجنوبية الخالده أننا إذ نؤكد لشعبنا والعالم ان مسيرة ثورة الحراك الجنوبي مستمرة ولن تتوقف حتى التحرير والاستقلال خلف المجلس الأعلى لتحرير واستقلال الجنوب بقيادة المناضل البطل صلاح الشنفرة رئيس المجلس الأعلى للحراك الجنوبي “الحامل السياسي للقضية الجنوبية وقريبا بإذن الله سترفرف رأيات الاستقلال والحرية في كل ربوع جنوبنا الحبيب.

وبهذة المناسبة النوفمبرية الخالده عيد الاستقلال الوطني الأول للجنوب فإننا نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات الى القيادة السياسية للجنوب ممثله بالقائد الرمز صلاح قايد الشنفرة قائد مسيرة التحرير والاستقلال والى كافة شعبنا الجنوبي الأبي في الداخل والخارج كل عام والجنوب في خير وطمأنينة وازدهار.

كما نحيي كل ابطال الجنوب من المقاومة والوحدات العسكرية الجنوبية المرابطين في الخطوط الأمامية على طول الشريط الحدودي لدولة الجنوب وندعوهم للصبر والثبات وان شاء الله بات النصر قريبا.

ان المجلس الأعلى لتحرير واستقلال الجنوب يدعي الى تفاوض ندي بين الدولتين يفضي الى استعادة الاستقلال التام للجنوب ويبقي على أواصر الإخوة بين الشعبين الشقيقين

لقد أصبح استقلال الجنوب وبناء دولته امرأ حتمياً وواقع لاتراجع عنه فهو الطريق الوحيد لإعادة جسور المودة وبناء العلاقات المثمرة القائمة على الإخوة والجوار والمصالح المشتركة بين البلدين الشقيقين وبين الجنوب وكل دول الجوار والدول الشقيقة والصديقة.

لقد حذرنا مرارا من نقل صراعات نظام الاحتلال في صنعاء إلى العاصمة عدن ومدن الجنوب الاخرى واننا نحذر اليوم من استمرار هذة الصراعات التي يقف ورائها الاحتلال اليمني بكل مسمياته.

ياشعب الجنوب الأبي اننا ندعوكم لتعزيز قيم التصالح والتسامح والتضامن الجنوبي هذا المشروع الذي رسمته وحدة ارادة شعبنا الجنوبي العظيم ولن نتراجع عنه فهو الطريق الأمن لاستعادة دولتنا الجنوبية.

الرحمة والخلود للشهداء…

الشفاء العاجل للجرحى..

العزة والنصر للجنوب.

وإنها لثورة حتى النصر

صادر عن اللجنة التحضيرية لفعالية الذكرى 53 لعيد الاستقلال الثلاثين من نوفمبر

عدن 30 نوفمبر 2020م*

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى