اخبار اليمن الان

“حزب الإصلاح” يهاجم الحكومة الجديدة: لم تلتزم بالزمن المحدد لها دستورياً

اليمن نت- متابعة خاصة

هاجم رئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح، محمد اليدومي، اليوم الإربعاء، الحكومة الجديدة المنبثقة عن اتفاق الرياض، والتي عادت يوم 30 ديسمبر إلى العاصمة المؤقتة عدن.

وقال اليدومي في منشور على صفحته بالفيسبوك: “إن المواطنين استبشروا بعودة الحكومة إلى عدن رغم ما صاحب هذه العودة من محاولة اغتيالها بعد هبوط الطائرة بدقائق معدودة”.

وأضاف “كان لإصرار أعضاء الحكومة ورئيسها على البقاء في العاصمة المؤقتة وتجاوز التحدي الأمني المهيمن على كل ما حولها أثره في انتعاش الأمل في نفوس المواطنين، وطموحهم في حياة آمنة ومستقرة طالما حلموا بها لزمن ليس بالقصير”.

وتابع أن “لانعقاد جلسات مجلس النواب أهمية لا تخفى على أحد، وخاصة والحكومة ملزمة بتقديم برنامجها إليه لإقراره بعد ابداء ملاحظات أعضاء المجلس عليه، وخاصة وقد تأخرت الحكومة في تقديمها لبرنامجها وعدم التزامها بالزمن المحدد لها دستورياً كما جاء في المادة (86).

وأشار إلى أن”الحكومة قد تشكلت بتاريخ 18/12/2020 وهي بهذا قد تجاوزت المدة الدستورية بيوم واحد 12/01/2021 ولم يحصل من هذا شيء”.

وانتقد اليدومي عدم استداعى هئية رئاسة مجلس النواب للإنعقاد وصمت أعضاؤه الذين لم يطالبو بتهيئة ظروف الإنعقاد في العاصمة المؤقته مضيفا: “وكأن هذا الأمر من مسؤوليات غيرهم وينتظرون من يدعوهم أو من يشير عليهم بالبنان”.

وعن عودة السفراء إلى عدن قال اليدومي:”أما عودة السفراء فلن يعودوا إلى العاصمة المؤقتة ليستقروا فيها إلاَّ إذا استدعاهم الأخ وزير الخارجية وهيأ لهم عوامل الإستقرار بالتعاون مع الجهات الأمنية”.

وأختتم رئيس حزب الإصلاح بقوله: “إن من أهم رسائل الحكومة إلى الخارج تتمثل بقدرتها على فتح مطاراتها وموانئها أمام الراغبين في العودة إلى أرض الوطن ممن هاجروا أو شردوا والراغبين في الوصول إلى بلادنا كدول ومنظمات أممية أو إنسانية”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى