اخبار اليمن الانتقارير

دولة عربية تتوسط لدى إيران للإفراج عن السفينة الكورية المحتجزة

طالبت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية، اليوم الخميس دولة قطر، بتقديم الدعم لحل قضية احتجاز ناقلة النفط الكورية وطاقمها من قبل إيران.

ووفقا لوكالة سبوتنيك قالت الوزارة، في بيان لها، إن “نائب وزيرة الخارجية تشوي جونغ-غون زار قطر في 13 يناير للمطالبة بتقديم أقصى قدر من الدعم لحل قضية احتجاز ناقلة النفط الكورية وطاقمها من قبل إيران” .

وذكرت الوزارة أن “تشوي اجتمع مع كبار المسؤولين القطريين، بمن فيهم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ووزير الدولة للشؤون الخارجية سلطان بن سعد المريخي، واتفق معهم على مواصلة التعاون الوثيق في مجالات البناء والطاقة والصحة، وكذلك التعاون في الساحة الدولية”.

واتفقت کوریا الجنوبیة وإیران، أمس الأربعاء، علی “مواصلة محادثاتهما حول الإفراج المبكر عن سفینة کوریة موقوفة هناك وتسویة مشكلة الأصول الإیرانیة المجمدة في کوریا”، فيما دعا رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، مجتبي ذو النوري، سيئول للمبادرة بالإفراج الفوري عن الأرصدة المالية الإيرانية المجمدة لدى بنوك كوريا الجنوبية.

واحتجز الحرس الثوري الإيراني ناقلة نفط كورية جنوبية في الرابع من يناير/ كانون الثاني الجاري، بدعوى التلوث البيئي، وقام الحرس الثوري باحتجاز الناقلة “إم.تي هانكوك تشيمي” بالقرب من مضيق هرمز، ونفت إيران مزاعم بأن احتجاز الناقلة وطاقمها المكون من 20 فردا يرقى إلى مرتبة احتجاز رهائن، قائلة إن سيئول هي التي تحتجز أموال إيران “رهينة”.

واعتبرت كوريا الجنوبية أن “آفاق الإفراج عن ناقلة النفط الكورية المحتجزة لدى إيران غامضة”. وقالت إن “تركيز طهران على الإجراءات القضائية يؤدي إلى إضعاف أمل سيئول في التوصل إلى حل دبلوماسي”.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى