اخبار اليمن الان

الداخلية: خبراء إيرانيون ولبنانيون يقفون خلف نظام الصواريخ التي استهدفت مطار عدن

اليمن نت – متابعات

أعلنت وزارة الداخلية اليمنية، اليوم (الخميس)، أن الصواريخ التي ضربت مطار عدن أطلقت من مناطق سيطرة الحوثيين، وأن نظام الإطلاق يقف وراءه خبراء إيرانيون ولبنانيون.

وأكدت الوزارة أن الصواريخ التي استهدفت مطار عدن باليستية، وهي ذات الصواريخ التي ضربت رئاسة الأركان في مأرب.
وكشفت الداخلية اليمنية أن «الصواريخ التي استهدفت مطار عدن أطلقت من مسافة نحو 100 كيلومتر».

وكان هجوم إرهابي استهدف مطار عدن، في 30 ديسمبر (كانون الأول)، لحظة وصول طائرة تقل الحكومة الجديدة إلى المطار، وفيما نجا جميع من كان على متن الطائرة، وقتل 26 شخصاً وأصيب نحو 110 آخرين، بينهم مسؤولون حكوميون وإعلاميون وعاملون في المطار ومسافرون كانوا بانتظار رحلتهم إلى القاهرة.

وتعرض المطار لهجوم إرهابي بثلاثة صواريخ، أحدها انفجر في الصالة الرئيسية للمطار، وآخر في مدرج المطار، وثالث في المكان الذي كان قد خصص لعقد المؤتمر الصحافي لرئيس الحكومة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى