اخبار اليمن الانتقارير

مخاوف دولية من تأثير العقوبات الأمريكية على المساعدات بالتزامن مع تشكيل لجنة حكومية يمنية للتعامل مع الازمة 

أعرب الصليب الأحمر الدولي عن مخاوفه من أن يكون للعقوبات الأمريكية على الحوثيين في اليمن تأثير سلبي على تسليم المساعدات الحيوية للمدنيين الجياع والمرضى؛ وفقا لـ”رويترز”.

وقال مدير العمليات باللجنة الدولية للصليب الأحمر، دومينيك ستيلهارت، في بيان، إن الوكالة حثت الدول التي تفرض مثل هذه الإجراءات على النظر في “الصعوبات الإنسانية” لتخفيف أي تأثير سلبي على السكان وعلى المساعدات المحايدة.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، يوم الأحد الماضي، عن الخطوة التي ستشمل عقوبات ضد الحركة وثلاثة من قادتها، وستدخل حيز التنفيذ في 19 يناير، آخر يوم كامل لإدارة الرئيس دونالد ترامب في منصبه.

يأتي ذلك، فيما أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها، عن تشكيل لجنة لتطوير آلية التعامل مع الأزمة الإنسانية، في ظل مخاوف الأمم المتحدة من تأثير سلبي محتمل لتصنيف الولايات المتحدة الأمريكية، للحوثيين منظمة إرهابية، على العمل الإنساني في البلاد.

وأصدر رئيس مجلس الوزراء معين عبدالملك، قرارا بتشكيل لجنة لتطوير آلية التعامل مع الازمة الانسانية وتسهيل عمل هيئات الاغاثة والمنظمات الدولية.

ووفقاً للمصدر نفسه يرأس اللجنة وزير التخطيط والتعاون الدولي، مع عضوية ممثلين عن وزارات الخارجية وشؤون المغتربين، والتجارة والصناعة، والإعلام، والنقل، والمالية، وحقوق الإنسان، إضافة إلى ممثل عن البنك المركزي.

واسند القرار للجنة مهمة تطوير آلية التعامل مع الأزمة الإنسانية وتسهيل عمل هيئات الإغاثة والمنظمات الدولية وتكليفها بالتواصل السريع والمباشر مع الهيئات الإغاثية والمنظمات الدولية لتنسيق العمل وتقديم كافة التسهيلات المطلوبة لتمكينها بالقيام بمهامها في الفترة القادمة.

وستعمل اللجنة، بحسب القرار، “على تسهيل أعمال كافة المؤسسات التجارية والمصرفية، وتيسير تدفق المساعدات والسلع والتحويلات، لكافة أبناء الشعب اليمني، في جميع المحافظات”.

وتسببت حرب مستمرة في اليمن منذ ست سنوات في أسوأ أزمة إنسانية في العالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء على قيد الحياة، مع وجود الملايين على حافة المجاعة، وفقا للأمم المتحدة.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى