اخبار اليمن الان

غوتيريش يطالب واشنطن بإلغاء قرارها تصنيف “الحوثي” منظمة إرهابية

اليمن نت-غرفة الأخبار

طالب أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، واشنطن بإلغاء قرارها تصنيف جماعة الحوثي اليمنية “منظمة إرهابية” الذي يدخل حيز التنفيذ في 19 يناير/كانون ثان الجاري.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث الرسمي باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك، الخميس، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، الأحد الماضي، عزمها تصنيف الحوثيين “منظمة إرهابية”، وفرض عقوبات على زعيمها عبد الملك الحوثي والقياديين فيها، عبد الخالق الحوثي وعبد الله يحيى الحكيم.

وعقد مجلس الأمن الدولي في وقت سابق اليوم جلسة خاصة حول اليمن، وخلالها طالب مدير برنامج الغذاء العالمي ديفيد بيسلي، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشئون الإنسانية مارك لوكوك، بضرورة إلغاء قرار تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية نظرا للتداعيات الكارثية للقرار على إيصال المساعدات الإنسانية لداخل اليمن.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للصحفيين: “نحن مع مطالبات الذين تحدثوا اليوم في مجلس الأمن حول خطورة القرار الأمريكي”.

وأضاف: “لقد تحدث هؤلاء باسم الأمين العام فيما يتعلق بالوضع السياسي والإنساني في اليمن”.

وتابع: “وأيضا نحن هنا تحدثنا عن ذلك وأعربنا عن قلقنا من القرار ومن تداعياته، وأعتقد أن ما سمعناه هذا الصباح كان وصفا تفصيليا مشحونا بالعواطف حول تداعيات القرار الأمريكي على الشعب اليمني”.

واعتبر بيسلي في إفادته خلال جلسة مجلس الأمن، أن قرار واشنطن تصنيف جماعة الحوثي منظمة إرهابية بمثابة “حكم بالإعدام على مئات الآلاف إن لم يكن الملايين في اليمن”.

وأضاف: “نحن نكافح الآن دون تصنيف واشنطن للحوثيين كجماعة إرهابية، ومع هذا التصنيف سيكون الأمر كارثيا”.

وقال مارك لوكوك، في إفادته خلال الجلسة إن القرار الأمريكي مطلوب عكسه لمنع التداعيات الإنسانية الكارثية التي ستنشأ في حال تنفيذ القرار الأمريكي على الشعب اليمني.

ومنذ نهاية 2014، تسيطر جماعة الحوثي، المتحالفة مع إيران، على العاصمة صنعاء ومعظم المناطق الشمالية في البلاد، التي تحوي أكثر من نصف سكان اليمن.

وينفذ تحالف عربي، بقيادة الجارة السعودية منذ 2015، عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الحكومية ضد الحوثيين المدعومين من إيران في حرب أودت بحياة ما لا يقل عن 233 ألف شخص، بحسب الأمم المتحدة. –

المصدر: الأناضول

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع اليمن نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى