اليمن عاجل

الحكومة تحذّر من استخدام مليشيات الحوثي المحاضن التعليمية لنشر الفكر الطائفي وتجريف الهوية الوطنية

الحكومة تحذّر من استخدام مليشيات الحوثي المحاضن التعليمية لنشر الفكر الطائفي وتجريف الهوية الوطنية

ذّرت الحكومة اليمنية، من استخدام مليشيات الحوثي المصنفة إرهابياً، محاضن التعليم لنشر الفكر الطائفي وتجريف الهوية الوطنية، وأثر ذلك على السلم الاجتماعي.
 
جاء ذلك في تصريح لوزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، نقلته وكالة سبأ الرسمية، اليوم الثلاثاء.
 
وأوضح الوزير “أن مشاهد التلقين الطائفي الذي تمارسه مليشيا الحوثي للأطفال في مناطق سيطرتها، تأتي ضمن مخططها لمسخ هوية اليمنيين ونشر الطقوس الخمينية الدخيلة، وتجريف العملية التعليمية وتحويل قاعات الدراسة الى أوكار لتفخيخ عقول الاطفال ومعامل لإنتاج المتطرفين والارهابيين”.
 
وأشار إلى التهديد الذي يمثله تنشئة جيل كامل على الافكار الارهابية المتطرفة وتحويلهم الى قنبلة موقوتة تهدد الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة والعالم.
 
ووجه الارياني السؤال للمعترضين على قرار تصنيف مليشيا الحوثي جماعة ارهابية، عن موقفهم مما تقوم به المليشيا الحوثية من تدمير ممنهج لحاضر ومستقبل اليمنيين، ودورهم في وقف هذه الممارسات التي تمثل انتهاك خطير لحقوق ملايين الاطفال وتسخيرهم قرابين لتنفيذ الأجندة الايرانية.
 
وجدد الوزير التحذير من تبعات ممارسات المليشيا الحوثية المدعومة من إيران على النسيج الاجتماعي والسلم الاهلي، وقيم التنوع والتعايش المذهبي بين اليمنيين.
 
ويأتي تصريح المسؤول اليمني، تعليقاً على مقطع الفيديو الذي تداوله نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي مؤخراً، ويظهر فيه عدد من الطلبة الذين يوجههم أحد عناصر جماعة الحوثي باللطم على صدورهم والترديد بصوت مرتفع ” أئمتي اثنا عشر، أولهم الحيدرة وآخرهم المنتظر”.
 

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى