اليمن عاجل

في جريمة بشعة هزة محافظة إب.. قيادي حوثي يحتجز أطفالاً في إحدى نقاط التفتيش ويغتصب أحدهم

في جريمة بشعة هزة محافظة إب.. قيادي حوثي يحتجز أطفالاً في إحدى نقاط التفتيش ويغتصب أحدهم

 

كشفت مصادر محلية في مدينة إب، عن اعتقال قيادي حوثي لعدد من الباعة صغار السن في إحدى نقاط التفتيش بمديرية السبرة محافظة إب والاعتداء على أحدهم قبيل تعرضه للاغتصاب.

 

وقالت المصادر، نقلاً عن أهالٍ، إن عناصر المليشيا في نقطة التفتيش الواقعة تحت منطقة رون “أدمات أبروه” مديرية السبرة الواقعة باتجاه الشرمان مديرية ماوية محافظة تعز قاموا أمس الأربعاء 20 يناير باحتجاز بعض باعة القات صغار السن تتراوح اعمارهم بين (15 _17) أثناء مرورهم من النقطة على متن دراجاتهم النارية. وفقا لوكالة خبر

 

وأضافت المصادر إن من بين الفتيان المحتجزين فتى يدعى “محمد عبدالجليل” من أبناء شعب القرية أقدم مشرف النقطة وعناصره بالاعتداء بالضرب عليه ثم اغتصابه من قبل مشرف النقطة والذي ينتمي لاحدى المناطق القريبة منها.

 

وأشارت المصادر أن حالة سخط واسعة سادت بين الأهالي

جراء الواقعة، وكون المشرف على تلك النقطة شخص معروف بسلوكياته الشائنة والسيئة وله ولعناصره سوابق عديدة في عمليات النهب والسلب للمارة وبائعي القات على مدى أكثر من خمس سنوات.

 

وتعيد الواقعة للأذهان تعرض طفلين للاغتصاب من قبل قياديين حوثيين في مديريتي التعزية ومقبنة بمحافظة تعز في شهر أغسطس العام الفائت.

المصدر من هنا

تعليق واحد

  1. انتهاك الأعراض وتدنيس المقدسات
    والسجون والاغتصاب وكل مايقوم به الحوثيون
    من ﻧﺘﺎﺋﺞ ﺛﻮﺭﺓ ﺍﻟﺮﺑﻴﻊ ﺍﻟﻌﺒﺮﻱ
    ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺎﻡ ﺑﻬﺎ ﻳﺪﻭﻣﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ
    ﻭﻛﻠﺒﺘﻪ ﻛﺮﻣﺎﻥ
    ﻛﻠﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﻟﻠﻴﻤﻦ ﻣﻦ ﺑﻄﺶ ﻣﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ
    ﻳﺘﺤﻤﻞ ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﺘﻬﺖ ﺣﺰﺏ ﺍﻹﺻﻼﺡ
    ﻭﺍﻹﺻﻼﺡ ﻫﻮ ﺍﺳﻢ ﻓﻘﻂ ﻭﺍﻻﺻﻞ ﻫﻮ
    ﺣﺰﺏ ﺍﻟﺘﺪﻣﻴﺮ ﻓﻬﻮ ﺣﺰﺏ ﻣﺎﺳﻮﻧﻲ ﻳﻬﻮﺩﻱ ﺍﻟﻤﻨﺸﺎﺀ ﺗﺤﺖ
    ﻏﻄﺎﺀ ﺍﻟﺪﻳﻦ
    ﻳﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺗﻤﺰﻳﻖ ﺍﻟﺒﻠﺪﺍﻥ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ
    ﻟﺘﺴﻠﻴﻤﻬﺎ ﻟﻮﻛﻼﺀ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ ﻭﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ
    ﻳﻌﻨﻲ ﻫﻮ ﺣﺰﺏ ﻣﺎﺳﻮﻧﻲ ﻋﺎﻟﻤﻲ ﻓﺮﻉ ﺍﻟﻴﻤﻦ
    ﻭﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﻭﺻﻞ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﺇﻟﻰ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﻴﻤﻦ؟
    ﻟﺬﻟﻚ ﻗﻮﻟﻮﺍ ﺟﻤﻴﻌﺎ
    ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺃﻫﻠﻚ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ ﺍﻟﻤﻔﺴﺪﻳﻦ
    ﻭﺍﻧﺼﺎﺭﻫﻢ ﻫﻼﻛﺎ ﻋﺎﺟﻼ ﻭﻟﻴﺲ ﺁﺟﻼ
    ﻓﺈﻧﻬﻢ ﻭﺣﺪﻫﻢ ﺩﻭﻥ ﻏﻴﺮﻫﻢ ﻣﻦ ﻣﺰﻕ ﺍﻟﻴﻤﻦ
    ﺑﺜﻮﺭﺗﻬﻢ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩﻳﺔ ﺇﺭﺣﻞ ﺇﺭﺣﻞ ﺇﺭﺣﻞ
    ﺍﻟﻜﺮﺳﻲ ﺗﺤﺘﻚ ﺫﺣﻞ ﻭﻣﻦ ﺛﻢ ﺭﺣﻞ
    ﻭﺍﺣﺘﻮﺍﻫﺎ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ
    ﻭﻣﻊ ﺍﻧﻬﻢ ﺫﺍﺕ ﺧﺒﺮﺓ ﻃﻮﻳﻠﺔ ﺑﻘﺘﻞ ﺍﻟﻘﺘﻴﻞ
    ﻭﺍﻟﺒﻜﺎﺀ ﻋﻠﻴﻪ ﻳﺘﺒﺎﻛﻮﻥ ﻛﺬﺑﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ
    ﻟﻜﻨﻬﻢ ﺿﺪ ﻣﻦ ﻳﻘﺎﺗﻞ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﻭﻫﻢ
    ﺗﻔﺮﻏﻮﺍ ﻹﺳﺘﻼﻡ ﺍﻟﺪﻋﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺤﺎﻟﻒ
    ﻟﻤﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﻭﻣﻦ ﺛﻢ ﻳﺬﻫﺒﻮﻥ ﺑﻪ
    ﺇﻟﻰ ﺗﺮﻛﻴﺎ ﺗﺒﻊ ﺍﺳﺘﺜﻤﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ !
    ﻭﻛﻠﻜﻢ ﻳﺘﺬﻛﺮ ﺃﻳﻦ ﻫﻮ ﻗﺎﺋﺪ ﻣﻘﺎﻭﻣﺔ ﺗﻌﻴﻴﻴﻴﺰ
    ﺣﻤﻮﺩ ﺍﻟﻤﺨﻼﻓﻲ ﻭﺍﻟﻘﺎﺋﺪ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﺰﻧﺪﺍﻧﻲ
    ﻭﺍﻟﻜﻠﺒﻪ ﻛﺮﻣﺎﻥ ﻭ ﻭ ﻭ
    ﻭﺗﺮﻛﻮﺍ ﺍﻟﺤﻮﺛﻲ ﻳﻌﻤﻞ ﻣﺎﻳﺸﺎﺀ
    ﻳﻨﺘﻬﻚ ﺍﻷﻋﺮﺍﺽ ﻭﻳﻬﻴﻦ ﺍﻟﻤﻘﺪﺳﺎﺕ
    ﻭﻋﻴﺎﻝ ﻣﺴﻌﺪﺓ ﻭﻻ ﻛﺄﻥ ﻳﻌﻨﻴﻬﻢ ﺷﻲﺀ
    ﺃﻋﻴﻨﻬﻢ ﻣﺘﺠﻬﺔ ﻧﺤﻮ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﻏﻴﺮﺓ
    ﻣﻨﻬﻢ ﺇﻧﻪ ﺑﺎﻕ ﺑﻴﺪ ﺃﺑﻨﺎﺋﻪ ﻟﻢ ﻳﺴﻠﻤﻮﻩ
    ﻛﻤﺎ ﻓﻌﻠﻮﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى