اقتصاد

تشديد إجراءات الإغلاق تجبر مؤشرات البورصة الأوروبية على التراجع

أنهت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة اليوم الجمعة، باللون الأحمر تزامنا مع تشديد إجراءات الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، لكنها سجلت مكاسب أسبوعية في المجمل.

وانخفضت أسهم قطاع السفر والترفيه بنحو 2.5 بالمائة، لتقود خسائر البورصات الأوروبية.

وعند ختام التعاملات، انخفض مؤشر “ستوكس 600” بنحو 0.6 بالمائة إلى مستوى 408.5 نقطة، لكنه يسجل مكاسب أسبوعية بنسبة 0.2 بالمائة.

بينما انخفض “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.3 بالمائة إلى مستوى 6695.07 نقطة، ليسجل خسائر أسبوعية بنحو 0.6 بالمائة.

في حين تراجع “داكس” الألماني بنحو 0.2 بالمائة إلى 13873.9 نقطة، لكنه حقق مكاسب أسبوعية بنحو 0.6 بالمائة.

وهبط “كاك” الفرنسي بنسبة 0.6بالمائة إلى مستوى 5559.5 نقطة، ليسجل خسائر أسبوعية 0.9 بالمائة.

وأعلنت الحكومات الأوروبية المزيد من القيود على السفر لمكافحة معدلات الإصابة المتزايدة بكورونا.

فيما كشفت بيانات اقتصادية عن انكماش النشاط الاقتصادي في منطقة اليورو في بداية العام الجديد.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى