اخبار اليمن الان

ميليشيا الحوثي تشعل فتيل الحرب بين قبائل أرحب

كشفت مصادر محلية في مديرية أرحب بمحافظة صنعاء عن تجدد المواجهات المسلحة داخل قبيلة أرحب والتي استخدم فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة .

وقالت المصادر للمشهد اليمني اليوم الثلاثاء إن المواجهات بين قبائل حبار وآل نكيع تجددت مساء أمس ومازالت مستمرة حتى الآن بشكل متقطع والتي أستخدم فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة منها رشاشات 12 / 7 و23 وسط إتهام الحوثيين بإشعال الحرب .

وأضافت المصادر أن أصوات الرصاص المتقطعة مازالت سيدة الموقف بين آل الحباري والتي يقودها الشيخ فارس الحباري والمعين من قبل الحوثيين محافظا لمحافظة ريمة والتي تحاول المليشيا التخلص منه ومن مشائخ أخرين من خلال إشعال الحروب القبلية داخل أرحب لتصفية خصومها حتى ممن كانوا أو مازلوا مواليين للحوثي .

وأكدت المصادر أن بداية اشتعال الحرب القبلية كانت نتيجة لسياسات لبعض القيادات الحوثية الأمنية داخل أرحب وعدم جدية الحوثيين في أنها فتيل الأزمة على الرغم من زيارة محمد علي الحوثي عضو المجلس السياسي الأعلى للانقلابيين وأبو علي الحاكم رئيس المخابرات الحوثية قبل أكثر من شهر لحل الخلاف وتعمدهم في تأخير حل الإشكالية .

واتهمت المصادر الحوثيين بإشعال فتيل الحرب للتخلص من مشائخ القبيلة حتى للمواليين لها وخاصة بعد قيام المليشيا الحوثية بنهب أراضي تابعة لمشائخ القبيلة بعد صرفها لأشخاص آخرين بهدف توريط هؤلاء المشايخ في حرب قبلية وهي سياسية قديمة – جديدة والتي كانت تستخدم لإضعاف القبائل لصالح الأنظمة الحكم الامامي في اليمن والتي تحاول المليشيا إعادته إلى البلاد مجددا .

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى