اليمن عاجل

ابادة كتيبة كاملة .. ارتفاع وتيرة المواجهات العنيفة بين قوات الجيش وميليشيا الانقلاب في جبهات مأرب

ابادة كتيبة كاملة .. ارتفاع وتيرة المواجهات العنيفة بين قوات الجيش وميليشيا الانقلاب في جبهات مأرب

 حالة من الكر والفر عاشتها جبهات القتال في محافظ مارب شمال شرق البلاد جراء المواجهات العنيفة بين القوات الحكومية ومليشيا الحوثي الانقلابية.

حيث دارت اغلب تلك المواجهات في أطراف جبهة الكسارة، إلى الشرق من سلسلة هيلان الجبلية، بمديرية صرواح، غربي المحافظة.

وأوضحت المصادر، أن المواجهات اندلعت عقب هجوم حوثي، تمكنت القوات الحكومية من إفشاله، واستهدفت بقصف مدفعي تعزيزات حوثية في المنطقة ذاتها.

ولقيت اول مجموعة من كتائب الموت الحوثية مصرعها بالكامل بنيران رجال القبائل و الجيش الوطني في جبهة الجدعان شمال غرب محافظة مأرب.

وقالت مصادر محلية ان مجموعة كاملة من كتائب الموت الحوثية التي ارسلها لغزو مأرب ابيدت بالكامل بقيادة المنتحل لرتبة لواء كمال المؤيد.

واكدت المصادر ان ما يقارب 30 جثة حوثية تعود لكتائب الموت لا تزال مرمية في شعاب الجدعان.

كما حققت قوات الجيش  والقبائل في مأرب تقدما بارزا في عدة صرواح بمحافظة مأرب.

وأفادت مصادر عسكرية أن المعارك لازالت تتصاعد بشدة حتى اللحظة وسط تقدم ثابت لأبطال الجيش والقبائل.

وأوضحت المصادر أن الميليشيات الحوثية تكبدت خسائر فادحة في صفوفها.

كما تواصلت المعارك العنيفة بين الطرفين بحسب مصادر محلية وسط كر وفر، لم يحقق فيها الطرفان أي تقدم يذكر.

وتمكنت القوات الحكومية، من صد هجوم جديد للحوثيين، صباح امس، في منطقة الكسارة شمال غرب مأرب، بحسب المصادر، فيما شنت مدفعية القوات الحكومية قصفًا مكثفًا على مواقع الحوثيين في صرواح.

وعلى صعيد متصل، قالت مصادر محلية، إن أركان حرب اللواء 26 ميكا العميد الركن ناصر حسن سعيد البرحتي استشهد في قصف صاروخي شنه الحوثيون صباح اليوم، إلا أن الجهات الرسمية لم تؤكد هذه المعلومة حتى الآن.

وتداولت وسائل إعلام محلية، امس خبر تعيين الحوثيين رئيس الأركان في القوات التابعة لهم محمد الغماري، قائدًا عامًا لمعركة مأرب.

وفي جبهة هيلان، أفادت المصادر، أن مواجهات عنيفة تواصلت، أمس الاثنين، بين القوات الحكومية ومليشيا الحوثي الانقلابية، إثر هجمات فاشلة شنتها الأخيرة، تزامنت مع أخرى مماثلة في جبهة المشجح، وجبهة المخدرة، شمالي صرواح.

وذكرت المصادر، أن ميسرة جبهة صرواح شهدت، أيضاً، مواجهات عنيفة بين الطرفين، تركزت معظمها في محيط تباب كوفل، وامتدت حتى وادي ذنة باتجاه بني ضبيان.

في غضون ذلك، شنت القوات الحكومية هجمات مكثفة على مواقع المليشيا الحوثية الواقعة إلى الغرب من مديرية رغوان، شمالي غرب مدينة مأرب.

وقالت مصادر ميدانية، إن القوات الحكومية حققت تقدماً ميدانياً بالسيطرة على عدد من المواقع شمالي المديرية الممتدة حتى جبهة الجدافر، شرقي حزم الجوف.

وفي مديرية مدغل المجاورة، تواصلت المواجهات العنيفة بين الطرفين، وفقاً للمصادر، حيث تركزت في محزام ماس، وتزامنت مع قصف صاروخي للقوات الحكومية استهدف تجمعاً للمليشيا، وأسفر عن تدمير طقم ومقتل جميع من كانوا على متنه.

إلى ذلك، ذكرت مصادر متطابقة أن طائرة مسيرة مفخخة للمليشيا الحوثية استهدفت معسكر صحن الجن، أثناء اجتماع لقيادات عسكرية، صباح أمس، ولم تتوفر معلومات حول أي خسائر بشرية أو عسكرية.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى