اخبار اليمن الان

تحركات شعبية وعسكرية بالمكلا

ذكرت مصادر مطلعة إن تحركات تجري على الصعيدين الشعبي والعسكري في المكلا لتدارس السبل و الخيارات لتجنيب ساحل حضرموت خطر الحوثيين الذين مازالوا يشنون هجمات عنيفة برية وصاروخية على مأرب القريبة لضمها ضمن مناطق سيطرتهم.
وتسود مخاوف لدى السكان المحليين في محافظة حضرموت من تكرار مشهد عام 2015م عندما اجتاحت عناصر القاعدة مدينة المكلا وعددا من مديريات الساحل في عتمة الليل بدعوى حمايتها من التمدد الحوثي ليصحوا المواطنين فجر 2 آبريل نيسان 2015 على مشهد دراماتيكي اصابهم بالذهول بعد فرار جميع معسكرات الجيش اليمني وترك المدينة فريسة مجموعة ارهابية لا تتعدى 300 مسلح قامت بحكم المكلا وماجاورها بأسلوب طالباني واستباحت البنوك وكل المؤسسات العامة لتغادرها مكرهة تحت ضربات القوات الدولية والتحالف العربي
ولعدم تكرار السيناريو وجه محافظ حضرموت الوحدات العسكرية برفع درجة اليقظة والجاهزية ونشرت قوات المنطقة العسكرية الثانية قوه كبيرة على خطوط التماس مع المنطقة الأولى اطلقت عليها سور المشقاص

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى