اخبار الرياضة

سيتي يحتفل بلقبه بثلاثية توريس من رباعية في مرمى نيوكاسل

سجل الاسباني فيران توريس ثلاثية من رباعية فريقه في مرمى مضيفه نيوكاسل يونايتد وقاده لقلب الطاولة بالفوز عليه 4-3 الجمعة، بعد أول مباراة يخضوها فريقه بصفته بطلاً الدوري الانكليزي لكرة القدم ضمن منافسات المرحلة 36.

وكان سيتي احرز لقب الدوري للمرة الثالثة في غضون الأعوام الاربعة الماضية، من دون أن يلعب بعد خسارة مطارده المباشر مانشستر يونايتد أمام ليستر سيتي 1-2 الثلاثاء في افتتاح المرحلة، وتحضر بأفضل طريقة ممكنة لخوض استحقاقه الاهم في هذا الموسم بعد وصوله إلى نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الاولى في تاريخه بمواجهة مواطنه تشلسي في 29 الشهر الحالي.

ورفع سيتيزنس بفوزه الـ 26 هذا الموسم رصيده إلى 83 نقطة، مبتعداً بفارق 13 نقطة عن فريق “الشياطين الحمر”.

وجدد سيتي انتصاره على نيوكاسل بعدما كان فاز ذهاباً بهدفين نظيفين للتركي إيلكاي غوندوغان والاسباني توريس، لكنه لم يتمكن (قبل مباراة اليوم) من العودة بالنقاط الثلاث من ملعب منافسه في الدوري سوى مرة واحدة في مبارياته الاربع الاخيرة، مقابل تعادلين وخسارة.

وخاض سيتي اللقاء واضعاً نصب عينيه نهائي المسابقة القارية، وكما كان متوقعا قرر مدربه الاسباني جوزيب غوارديولا اراحة عدد من لاعبيه، فترك الجزائري رياض محرز والشاب فيل فودن على مقاعد البدلاء. فيما غاب البرازيلي إيدرسون والأوكراني أولكساندر زينشينكو والارجنتيني سيرخيو أغويرو، إضافة إلى البلجيكي كيفن دي بروين المصاب.

ودفع برحيم سترلينغ الذي تراجع مستواه هذا الموسم حيث لم يسجل سوى 10 أهداف في الدوري، مقابل 18 و17 و20 توالياً في المواسم الثلاثة الماضية.

كما خاض الحارس سكوت كارسون في سن الـ 35 عاماً مباراته الاولى في بريميرليغ منذ موسم 2010-2011 عندما كان يدافع عن ألوان قميص فريق وست بروميتش.

من ناحية نيوكاسل، افتقد الفريق جهود هدافه كالوم ويلسون مع 12 هدفاً في الدوري الممتاز، في هذا الموسم الذي سيغيب عن المباريات الثلاث المتبقية بسبب اصابة في أوتار الركبة.

استهل سيتي المباراة ضاغطاً فخلق عدة فرص، بداية مع تسديدة من 20 متراً من البرازيلي غابريال جيزوس بجانب القائم (8)، أتبعها الأرجنتيني فيديريكو فرنانديس بكرة لم تثمر (13) والبرتغالي جواو كونشيلو بتسديدة بالقدم اليمنى من خارج المنطقة تصدى لها الحارس السلوفاكي مارتن دوبرافكا (20).

وبخلاف المجريات، افتتح نيوكاسل التسجيل بعد ركلة ركنية نفذها جونجو شيلفي من الجهة اليسرى وتابعها المدافع السويدي إميل كرافت رأسية على يسار الحارس كارسون (27)، قبل أن ينوب القائم عن الاخير بعد تسديدة من ركلة حرة من 25 متراً من شيلفي (35).

ورد سيتي سريعاً بادراك التعادل بعد تمريرة خلفية من الاسباني رودري هرنانديس إلى كونشيلو على مشارف المنطقة فسدد بالقدم اليسرى أرضية اصطدمت بقدم لاعب نيوكاسل مورفي وخدعت الحارس (39)، قبل أن يضيف الثاني بعد 3 دقائق بعد لعبة رائعة من الاسباني توريس سيطر خلالها على الكرة وظهره إلى لمرمى ليستدير ويسدد في الزاوية المعاكسة للحارس دوبرافكا (42).

وقبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأوّل، استعان بتقنية المساعدة عبر الفيديو (في آيه ار) لاحتساب ركلة جزاء للفريق المضيف بعد خطأ من الهولندي ناثان أكيه على البرازيلي جويلينتون ترجمها الاخير بنجاح (45+6).

في الشوط الثاني، عاد نيوكاسل للتقدم مجدداً بهدف من جو ويلوك في محاولة ثانية له بعدما فشل في ترجمة ركلة جزاء تحصل عليها بعد خطأ من كايل ووكر، صدها الحارس كارسون وتابعها الأوّل في الشباك (62).

ولم يدم تقدم نيوكاسل أكثر من 3 ثوانٍ عندما حوّل توريس تمريرة عرضية من جيزوس داخل الشباك، ليكمل ثلاثيته قبل 24 دقيقة من صافرة النهاية بعدما تابع في الشباك كرة سددها كونشيلو اصطدمت بالقائم وارتدت إليه (66).

وتتابع المرحلة السبت بلقاءات بيرنلي مع ليدز يونايتد، وساوثمبتون مع فولهام، وبرايتون مع وست هام.

على أن تختتم الأحد بمباريات كريستال بالاس أمام أستون فيلا، وتوتنهام مع ولفرهامبتون، ووست بروميتش ألبيون مع ليفربول، وإيفرتون مع شيفيلد يونايتد.

المصدر من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى